۱۰۵مشاهدات
مسيرات احتجاجية استكملت في العديد من مناطق البحرين على وقع انتشار واسع لقوات الامن، فيما تتجه الأنظار إلى النيابة العامة لمعرفة نتائج التحقيق.
رمز الخبر: ۲۵۲۰۰
تأريخ النشر: 06 January 2015
شبكة تابناك الاخبارية: وقوع صدامات عنيفة فجر اليوم في جزيرة سترة جنوب العاصمة المنامة بين رجال الشرطة ومحتجين على اعتقال الشيخ علي سلمان، الأمين العام لجمعية الوفاق المعارضة.

يأتي ذلم بعد أن كانت النيابة العامة البحرينية قد أمرت باستمرار حبس الشيخ سلمان على ذمة التحقيق بعدما وجهت إليه تسع تهم، على رأسها الدعوة إلى إسقاط نظام الحكم باستخدام القوة.

هذا وقد وصلت الاحتجاجات الرافضة لاعتقاله إلى قلب المنامة، بعدما كانت محصورة في عدد من القرى.

رفضت النيابة العامة البحرينية اليوم الإثنين طلب الدفاع الإفراج عن الأمين العام لجمعية الوفاق الشيخ علي سلمان وقررت تجديد حبسه للمرة الثانية منذ اعتقاله.

وأمضى الشيخ سلمان أكثر من أسبوع في السجن على ذمة اتهامه بتسع تهم أبرزها التحريض على كراهية نظام الحكم،والدعوة لإسقاطه بالقوة.
 
تهم لطالما نفاها المعارض المعتقل، فيما انعكست عملية الاعتقال تظاهرات واحتجاجات متواصلة في الشارع تحولت في كثير منها إلى صدامات مع الشرطة البحرينية.
 
أبرز هذه التظاهرات سجل في البلاد القديم مسقط رأس سلمان، حيث تطورت الحركة الاحتجاجية في المنطقة إلى صدامات بين عشرات المحتجين على استمرار اعتقال الشيخ سلمان وقوات الأمن التي استخدمت الغازات المسيلة للدموع وطلقات المطاط لتفريقهم. وفي جزيرة سترة، خرجت تظاهرة احتجاجية حاشدة قوبلت بإطلاق الغازات المسيلة للدموع

مشهد تكرر في منطقة أبوصيبع، حيث احتشد عشرات المواطنين في سلسلة بشرية رفضا لاعتقال أمين عام جمعية الوفاق، فيما رفع المحتجون صوره وأعلام البحرين ورددوا شعارات تدعو للإفراج الفوري عنه.
 
مسيرات احتجاجية استكملت في العديد من مناطق البحرين على وقع انتشار واسع لقوات الامن، فيما تتجه الأنظار إلى النيابة العامة لمعرفة نتائج التحقيق.

رئيس منتدى البحرين لحقوق الانسان يوسف ربيع أكد في حديث للميادين وجوب أن تدرس المعارضة احتمال التوجه الى الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية من أجل الضغط على الحكومة في قضية اعتقال الشيخ علي سلمان.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: