۱۸۷مشاهدات
سعید جليلي:
من جانبه اكد برهم صالح رئيس الوزراء في حكومة اقليم كردستان العراق، علي المكانة الستراتيجية للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة، واصفا دور ايران في تسوية المشاكل والقضايا الاقليمية بانه دور لا بديل له، وقال ان مستوي التعاون الاقتصادي بين البلدين جيد.
رمز الخبر: ۲۵۱۶
تأريخ النشر: 10 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: قال امين المجلس الاعلي للامن القومي الايراني سعيد جليلي، ان امن واستقرار دول المنطقة يمهد لتحقيق التطور والازدهار الاقتصادي، مضيفا بان الامن المستدام لدول المنطقة رهن بالتعاون الاقليمي الحيوي والمتواصل.
   
واضاف جليلي اليوم السبت لدي استقباله برهم صالح رئيس الوزراء في حكومة اقليم كردستان العراق، بان تشكيل الحكومة الجديدة في العراق بمشاركة جميع المجموعات العراقية، يمثل خطوة مهمة في مسيرة استقرار وتطور العراق.

واشار امين المجلس الاعلي للامن القومي الي الامكانيات المشتركة بين ايران والعراق، وقال ان الدعم الشامل للعلاقات بين البلدين بامكانه ان يشكل النواة للتعاون الاقليمي متعدد الاطراف.

ولفت جليلي الي العلاقات الشاملة والودية بين البلدين، موكدا بان التعاون المشترك بين طهران وبغداد يخدم مصالح جميع دول المنطقة.

من جانبه اكد برهم صالح رئيس الوزراء في حكومة اقليم كردستان العراق، علي المكانة الستراتيجية للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة، واصفا دور ايران في تسوية المشاكل والقضايا الاقليمية بانه دور لا بديل له، وقال ان مستوي التعاون الاقتصادي بين البلدين جيد.

واضاف برهم صالح بان الامكانيات المتاحة بين ايران والعراق تستلزم وضع برامج شاملة لاستثمار هذه الطاقات.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: