۱۸۸مشاهدات
رمز الخبر: ۲۵۰۸۴
تأريخ النشر: 04 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : قال النائب عن ائتلاف دولة القانون موفق الربيعي، الاحد، إن عيد الجيش يعدُّ عيداً وطنياً بكل ما تعنيه الكلمة، لأنه التشكيل الذي بقى صامداً بوجه التكبر والاستبداد، وعنوان يدعو إلى الوحدة التي نحن بأمس الحاجة لها في هذه الأيام، التي سيعلن فيها الجيش انتصاره النهائي على عصابات داعش الارهابية.

وذكر الربيعي في بيان صحافي حصلت "المسلة" على نسخة منه، أنه "في السادس من كانون الثاني العام 1921، بدأت ملامح الدولة العراقية بالظهور عقب تشكيل فوج موسى الكاظم بقوة برية، هي الأولى في تاريخ العراق الماضي"، مشيراً إلى أن "هذا التشكيل تخافه جميع التنظيمات والعصابات الارهابية حالياً، وبدأت بالتخندق وقتل قياداتها، التي تحاول الفرار إلى بلدانها، مخافة الاشتباك معه".

ولفت إلى أن "هذا الجيش يعدُّ الأول من نوعه، الذي يقاتل في حروب العصابات وحروب المدن، منذ أكثر من أحد عشر عاماً، من دون كلل أم ملل"، عازياً ذلك إلى "حب العراق ووطنية أبناءه الذين مازالوا يقدمون التضحيات بالدم والمال".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: