۱۳۹مشاهدات
أدانت المتحدثة باسم الخارجیة الایرانیة مرضیة افخم ، بشدة اغتیال ثلاثة من علماء السنة في محافظة البصرة جنوبي العراق، واعتبرت هذه الجریمة التی وقعت علی اعتاب اسبوع الوحدة بأنها مخطط مدروس.
رمز الخبر: ۲۵۰۶۵
تأريخ النشر: 04 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : وصفت افخم الیوم الاحد، هذه الجریمة التي وقعت علی اعتاب ذكرى مولد الرسول الاکرم (صلى الله عليه وآله) واسبوع الوحدة الاسلامیة بانها مخطط مدروس وتهدف الی اشعال فتیل الحرب الطائفیة بین ابناء الامة الاسلامیة.

وأکدت المتحدثة باسم الخارجیة الايرانية علی احباط محاولات اعداء العراق والضامرین له الشر في ظل وعي الشعب والنخب الدینیة والسیاسیة وفي ضوء توجیهات المراجع الدینیة والعلماء وزعماء الدین في هذا البلد .

وکان العلماء الثلاثة -وهم إمام مسجد الزبیر یوسف محمد یاسین، وإمام مسجد البسام إبراهیم شاکر، وإمام مسجد زین العابدین أحمد موسی- قد قتلوا برصاص مسلحین مساء الخمیس في قضاء الزبیر غرب مدینة البصرة جنوبي العراق.

وأعلنت داعش مسؤولیة اغتیال رجال الدین السنة الثلاثة في جنوب العراق.
 

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: