۴۰۷مشاهدات
الى ذلك قال الرئيس الأميرکي باراك أوباما ان الحکومة الاتحادية ستوفر کل مواردها للمسئولين في ولاية أريزونا الذين يجرون تحقيقا في هجوم شنه مسلح خلال حدث کانت تشارك فيه عضوة الکونجرس الاميرکي عن ولاية أريزونا جابريل جيفوردز.
رمز الخبر: ۲۵۰۳
تأريخ النشر: 09 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: قالت شبکة تلفزيون سي.ان.ان نقلا عن مسؤول في الشرطة، ان ستة اشخاص قتلوا و12 آخرين جرحوا بعد اطلاق رصاص اليوم السبت في اجتماع عقدته النائبة الاميرکية جابرييل جيفوردز في أريزونا.

وقالت ان. بي. سي نقلا عن مسؤولي انفاذ القانون ان القاضي الاتحادي جون مول کان من بين القتلى.

وقال مسؤول في المستشفى في وقت سابق ان جيفوردز النائبة الديمقراطية عن اريزونا اطلق عليها الرصاص في الرأس وأجريت جراحة لها وهي الآن في حالة حرجة.

وقالت الشرطة أمس السبت ان جيفوردز و17 شخصا على الأقل أصيبوا بطلقات نارية في متجر للسلع الغذائية بمدينة توکسون بولاية أريزونا.

وقال ريتش کاستيجار قائد شرطة مقاطعة بيما في مؤتمر صحفي عقده في وقت سابق انه تم التأکد من مقتل 6 أشخاص في الحادث.

ويقوم المستشفى الذي تعالج فيه جيفوردز بعلاج 10 ممن أصيبوا في الهجوم، من بينهم خمسة أشخاص في حالة حرجة. وقال الجراح ان طفلا (9 أعوام) لقي حتفه بعد أن نقل الى المستشفى.

الى ذلك قال الرئيس الأميرکي باراك أوباما ان الحکومة الاتحادية ستوفر کل مواردها للمسئولين في ولاية أريزونا الذين يجرون تحقيقا في هجوم شنه مسلح خلال حدث کانت تشارك فيه عضوة الکونجرس الاميرکي عن ولاية أريزونا جابريل جيفوردز.

وقال أوباما للصحفيين في البيت الأبيض "أنها مأساة لأريزونا ومأساة لبلادنا کلها"، موضحا أن من بين القتلى القاضي الاتحادي جون رول.

وأشار الرئيس الأميرکي الى ان مشتبها به رهن الاحتجاز حاليا الا أنه لم يتم التوصل الى الدافع وراء الحادث.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: