۲۴۰مشاهدات
كتب المحللون الاقتصاديون و السياسيون في تقاريرهم بأن في حالة موت الملك السعودي "عبدالله بن عبد العزيز" سوف ترتفع اسعار النفط بشكل غير متوقع.
رمز الخبر: ۲۵۰۲۲
تأريخ النشر: 03 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : كتب المحللون الاقتصاديون و السياسيون  في تقاريرهم بأن في حالة موت الملك السعودي "عبدالله بن عبد العزيز" سوف ترتفع اسعار النفط بشكل غير متوقع.
و اكدوا المحللون بأن الازمة التي ستشهدها المملكة العربية السعودية في حالة موت الملك سوف يؤدي الى ارتفاع اسعار النفط بسبب ايقاف انتاج النفط السعودي و حصول خلل في الصادرات النفطية المخزنة بشكل مؤت.
و اضافوا المحللون ان هذا الامر سوف يكون في صالح المنطقة على الخصوص الدول التي تعاني من انخفاض اسعار النفط بصورة كبيرة و ان ارتفاع اسعار النفط سوف يؤدي الى موازنة القدرة في الشرق الاوسط و ايضا هذا الامر سيسبب زعزعة مصالح الامريكية و الاسرائيلية في المنطقة و ان تالغيير في اسعار النفط يأثر اعلى الدول العربية اما يقود هم الى حافة الانهيار او قمة الازدهار الاقتصادي.
وصف المحللون هذه الازمة بـ"ربيع النفطي " و ارتفاع اسعار النفط سيقلل من النفوذ الاسرائيلي و الامريكي بين الدول العربية و تركيا و ان الغرب يسعى لانخفاض الاسعار بشكل كبير حفاظا على امنها و مصالحها .
ان انخاض اسعار النفط سوف يجلب بعض دول الاسيوية من ضمنها الهند و كوريا الجنوبية تجاه ايجاد علاقات اقتصادية جديدة مع  اسرائيل لان انخفاض اسعار النفط بدد مخاوف بعض الدول تجاه العالم العربي من منعهم بيع حصتهم النفطية.
الجدير بالذكر بأن هذا الانخفاض كان يهدف لاضعاف الاقتصاد الروسي و الايراني و لكن جرت الرياح بما لا تشتهي السفن فلربما هذا الانخفاض يأكل متأمريه قبل تحقيق هذه الاهداف.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: