۴۱۴مشاهدات
رئيس مجلس الشوري الاسلامي:
وتبادل رئيسا البرلمانين الايراني والسوري خلال اللقاء، سبل النهوض بمستوي التعاون بين البلدين خاصة العلاقات البرلمانية وتعزيز التعاون والتنسيق بين البرلمانين الايراني والسوري في اتحاد البرلمانات الاسلامية واتحاد البرلمانات الاسيوية.
رمز الخبر: ۲۴۹۰
تأريخ النشر: 08 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني بان التعاون بين ايران وسوريا يسهم في اقرار الامن والاستقرار في المنطقة.
   
ووصف لاريجاني لدي لقائه اليوم السبت رئيس مجلس الشعب السوري محمود الابرش والوفد المرافق له، ايران وسوريا بانهما قلبا المقاومة في المنطقة واشار الي التطورات في فلسطين ولبنان والعراق وقال ان صمود وتنسيق جهود جبهة المقاومة افشلا سياسات اعداء الشعوب الاسلامية في المنطقة.

وعبر رئيس مجلس الشوري الاسلامي عن ارتياحه لتطوير العلاقات الاخوية بين طهران ودمشق واكد علي الدور المهم للتعاون البرلماني في تعزيز العلاقات المشتركة واشار الي ضرورة استخدام كافة الطاقات والامكانيات للنهوض بالعلاقات بين البلدين علي جميع الاصعدة خاصة العلاقات الاقتصادية.

كما اكد لاريجاني علي التعاون والتشاور بين ايران وسوريا في المحافل والمنظمات الاقليمية والدولية خاصة في اجتماعات البرلمانات الاسلامية واتحاد البرلمانات الاسيوية وقال ان تاسيس منظمات مثل اتحاد البرلمانات الاسلامية يصب في اطار حفظ الوحدة ومعالجة اهم قضايا العالم الاسلامي وان اثارة مواضيع خلافيه يؤدي الي اضعاف هذه المنظمة.

من جانبه وصف رئيس مجلس الشعب السوري محمود الابرش، دور العلاقات بين ايران وسوريا بانه مهم جدا في دعم جبهة المقاومة وصمودها في المنطقة وقال ان الكيان الصهيوني ،هو العدو المشترك للشعوب الاسلامية والعنصر الذي يسعي الي اشعال فتيل الحرب وزعزعه الاستقرار في المنطقة.‌

واضاف الابرش: ينبغي استخدام جميع الامكانيات والفرص المتاحة لمواجهة سياسات الكيان الغاصب للقدس الداعية للحرب.

وصرح رئيس مجلس الشعب السوري بان البرلمانات الاسلامية واتحاد البرلمانات الاسيوية، يمثلان فرصة لطرح القضايا المهمة بالمنطقة بمافيها القضية الفلسطينية مشيدا بدور ايران في تاسيس هذه المنظمات.

وتبادل رئيسا البرلمانين الايراني والسوري خلال اللقاء، سبل النهوض بمستوي التعاون بين البلدين خاصة العلاقات البرلمانية وتعزيز التعاون والتنسيق بين البرلمانين الايراني والسوري في اتحاد البرلمانات الاسلامية واتحاد البرلمانات الاسيوية.

ووصف لاريجاني والابرش ،القضية الفلسطينية بانها اهم قضية للعالم الاسلامي واكدا علي التعاون الوثيق بين البلدين لاقرار حقوق الشعب الفلسطيني المظلوم.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: