۱۸۲مشاهدات
في حلقةٍ جديدة من مسلسله الإجرامي، لم يكتفِ تنظيم "الدولة الإسلامية" باتخاذ قرار قتل الملازم أول طيار الأردني معاذ الكساسبة، بل قرّر ولأوّل مرّة مشاركة المتابعين عبر موقع "تويتر" بكيفية تنفيذ عملية الإعدام.
رمز الخبر: ۲۴۸۷۲
تأريخ النشر: 31 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : بحسب صحيفة "إندبندنت" البريطانية، فقد طلب التنظيم من الناس تقديم اقتراحاتهم حول طريقة قتل الطيار الأردني الذي ألقت القبض عليه بعد استهداف طائرته الحربية في الرقة.

ولقي الطلب الداعشي ردودًا عديدة، جاءت بعضها على شكل رسوم وأخرى ضمّت صورًا تُظهر قطع رؤوس وأطفال جرحى أُصيبوا من الضربات على "داعش". وغرّد أحدهم بالقول: "وداعًا معاذ". في حين قال آخر: "لا شيء أفضل من الفأس".

ونشر آخرون فيديو يُظهر إمرأة تدعي أنّ إبنها قُتل بغارة نفذها طيران "التحالف الدولي"، والتي اعتبرت أنّ طعن الطيار أو إطلاق النار عليه سيكون أمرًا "رحيمًا". فيما طالب آخرون بذبح معاذ عبر "وسم" أطلقوه.

وفي مقابل التشجيع على قتل الطيّار، أنشأ أردنيون وسم "كلنا معاذ" لدعمه والمطالبة بإطلاق سراحه، وكتب المتعاطفون رسائل دعم وصلوات له ولعائلته.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: