۱۰۱۹مشاهدات
و تطرق الاميرال سياري الي ظاهرة القرصنة البحرية المشؤومة في خليج عدن مشددا علي أن الامم المتحدة مدت يد العون والمساعدة لمواجهة هذه الظاهرة فيما استجابت ايران لهذه الدعوة من خلال ارسالها أول قافلة لحماية السفن النفطية والتجارية الي هذا الخليج.
رمز الخبر: ۲۴۸۴
تأريخ النشر: 08 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اعلن قائد سلاح البحر في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية الاميرال حبيب الله سياري أنه سيزور جيبوتي قريبا علي رأس وفد عسكري تابع لهذا السلاح.

ویذکر نقلا عن العلاقات العامة للجيش أن الاميرال سياري اعلن ذلك صباح اليوم السبت مؤكدا أن هذه الزيارة تتم نظرا للتعاون الجيد للغاية القائم بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجيبوتي.

و قال قائد سلاح البحر في الجيش "ان القادة في سلاح البحر الجيبوتي قد زاروا المؤسسات التابعة لسلاح البحر في الجيش الايراني وطالبوا بتعزيز علاقات ايران مع بلادهم في مختلف المجالات خاصة تدريب الطلبة الجامعيين والتعاون في صناعة وانتاج المعدات الدفاعية".

و أضاف قائلا "ان الوفد البحري الايراني سيعقد خلال هذه الزيارة التي تستغرق ثلاثة ايام لقاءات مع نظرائهم في جيبوتي اضافة الي زيارة المراكز العسكرية والمنشآت البحرية حيث من المتوقع أن يتم التوقيع علي اتفاقية تفاهم في هذا المجال".

و أشار قائد سلاح البحر في الجيش الي أهمية توفير الامن للبحار من أجل تقوية اقتصاد مستقر لدول العالم وقال " ان توفير هذا الهدف بإمكانه أن يؤدي الي ايجاد اقتصاد قوي مستقر للدول المطلة علي البحر اضافة الي مصادرها الطبيعية ".

و تطرق الاميرال سياري الي ظاهرة القرصنة البحرية المشؤومة في خليج عدن مشددا علي أن الامم المتحدة مدت يد العون والمساعدة لمواجهة هذه الظاهرة فيما استجابت ايران لهذه الدعوة من خلال ارسالها أول قافلة لحماية السفن النفطية والتجارية الي هذا الخليج.

و تابع قائلا " ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بعثت قافلتها البحرية لمساعدة الدول التي طالبت العون اذ سجلت مرافقة اكثر من 1000 سفينة 600 منها بصورة مباشرة و400 غيرة مباشرة ".

و بشأن انتشار القوات الاجنبية في المنطقة وأهمية توفير الامن للملاحة البحرية فيها قال المسؤول " ان دول المنطقة قادرة علي توفير امنها دون الحاجة الي وجود قوات اجنبية ".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار