۲۰۷مشاهدات
وأثار الصدر المشاعر المعادية للولايات المتجدة بعد الاطاحة بالدیکتاتور العراقي "صدام" وقاد انتفاضتين ضد القوات الامريكية عام 2004.
رمز الخبر: ۲۴۸۳
تأريخ النشر: 08 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية:  قال مسؤولون من التيار الصدري ان رجل الدين الشيعي المناهض للولايات المتحدة مقتدى الصدر عاد الى العراق يوم الاربعاء بعد أن أمضى سنوات في منفاه الاختياري ايران وبعد أن أبرم فصيله اتفاقا يكون بموجبه عضوا في الحكومة.
 
ومن المتوقع أن تعزز عودة مقتدى الصدر رئيس الوزراء نوري المالكي الذي يعمل على قيادة الحكومة لفترة ثانية.
 
وفي وقت من الاوقات اعتبرت القوات الامريكية ميليشيا جيش المهدي التابعة للتيار الصدري أكبر تهديد للعراق.
 
وقال مازن الساعدي رجل الدين المنتمي للتيار الصدري في بغداد ان مقتدى الصدر جاء لزيارة مدينة النجف في جنوب العراق.
 
وحضر الى ضريح الامام علي المئات من أتباع الصدر مرددين "نعم نعم مقتدى" وذلك لدى وصوله هناك.
 
وأضاف الساعدي ان أول شيء فعله مقتدى هو زيارة ضريح الامام علي وقبر والده ثم توجه الى منزل أسرته.
 
وأثار الصدر المشاعر المعادية للولايات المتجدة بعد الاطاحة بالدیکتاتور العراقي "صدام" وقاد انتفاضتين ضد القوات الامريكية عام 2004.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار