۲۵۴مشاهدات
وكالة بريطانية: إحتمالات كبرى بوقوف إيران خلف الهجمات الإلكترونية على المنشآت العسكرية الإسرائيلية والأوروبية.
رمز الخبر: ۲۴۷۷۱
تأريخ النشر: 29 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : قالت وكالة رويترز البريطانية بأن إيران وراء حملة قرصنة الاتحاد الاروبي و المنشآت العسكرية الإسرائيلية.

كتبت هذه الوكالة بأنه في ايران قد أجريت هجمات القرصنة  ضد المنشآت العسكرية الإسرائيلية ودول الاتحاد الأوروبي من قبل البرنامج الأمريكي قد استخدمتها أمريكا لبيعها للعملاء من الشركات الذين يريدون استخدامها لقياس قدرتهم الدفاعية.

ان القراصنة من سنوات كثيرة استخدموا أجهزة تدخلية مثل "كتا اسبوليت" لكن القراصنة الحكوميون  يستخدمون أجهزة محدودة  للهجوم عبر الانترنت التي كتبت بصورة خصوصية لأنه إذا كان هذه البرامج تم شراؤها مع البرامج المكتوبة من قبل الشركات ستكون قابلة للتعقب بسهولة.

كتبت رويترز بأن "غادي إروان" الرئيس التنفيذي لشركة البرامج الكمبيوترية  "فرنر كيمارتيا"  في اشارة الى الهجمات الالكترونية ضد المنشآت النووية العسكرية الإسرائيلية في هذه القرصنة هو ايران، و اضاف ان المتخصصين في العالم الافتراضي سمو القراصنة الايرانيين بـ القطط الفارسية و ايضا هذه الحملة بـ (Rocket Kitten) .

وقال  "أروان" أن فريق الطوارئ في العالم الافتراضي الاسرائيلي قد حددوا سبع قرصنة ضد منشآت عسكرية خلال شهر نيسان الماضي من ضمن هذه الهجمات الالكترونية هو القرصنة  لسرقة بيانات الشركات المرتبطة بالتصنيع الحربي  الإسرائيلي والطيران، مؤسسة الأكاديمية الإسرائيلية، وكالة وزارة الدفاع التي تدار باللغة الالمانية و وزارة دفاع في شرق اروبا.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار