۲۹۱مشاهدات
ودعا العلماء إلى ضرورة اتخاذ كافة الوسائل من قبل الجهات المعنية للحد من ظاهرة إختفاء الحيوانات المهددة بالانقراض تماما، لكن جميع المحاولات بائت بالفشل وهذا يعني أن ذلك سيؤدي إلى تطورات تفوق بقاء الأمور على حالها.
رمز الخبر: ۲۴۷۶۶
تأريخ النشر: 29 December 2014
شبكة تابناك الاخبارية: أفادت تقارير علمية أصدرت مؤخراً بأن معدل الانقراض الحالي بلغ 41% للنباتات و26% للثديات و13% للطيور، وهذه المؤشرات جميعها تؤكد للعلماء اقتراب موعد انتهاء مظاهر الحياة على كوكب الأرض بعد 100 عام، كحد أقصى.

حيث كشفت نشرة دورية اسمها "نيتشر” العلمية هذا التقرير والذي يؤكد انتهاء الحياة على كوكبنا بعد انقراض حوالي 75% من المخلوقات، نتيجة للتغييرات المناخية "الناجمة عن ممارسات الإنسان نفسه”.

ودعا العلماء إلى ضرورة اتخاذ كافة الوسائل من قبل الجهات المعنية للحد من ظاهرة إختفاء الحيوانات المهددة بالانقراض تماما، لكن جميع المحاولات بائت بالفشل وهذا يعني أن ذلك سيؤدي إلى تطورات تفوق بقاء الأمور على حالها.

كما حدد العلماء أهم 3 عوامل قد تؤدي إلى نهاية العالم، وهي التلوث وتغير المناخ، والصيد الجائر. ولفت العلماء الذين اجتهدوا على هذا التقرير، بأنه في ظل عدم اتخاذ الإجراءات الكافية في المستقبل القريب، فإن كوكب الأرض سيحدث به أسوأ من انقراض بعض الأنواع.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: