۸۳مشاهدات
حذر ممثل المرجعية الدينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي،من أن العراق مهدد في كل شيء، فيما شدد على ضرورة إيجاد السبل الناجعة لمحاربة "الفتن".
رمز الخبر: ۲۴۵۸۰
تأريخ النشر: 25 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : قال الشيخ الكربلائي في كلمة ألقاها، في اختتام احتفالية الأسبوع القرآني السابع في العتبة الحسينية بكربلاء وتابعتها "السومرية نيوز"، إن "المجاميع الارهابية تقوم حاليا بطرح منهج قرآني لها ونصوص نبوية يفسرونها ويؤولونها ويكيفونها وفق نزعاتهم وأهوائهم ومنهجهم"، مبينا أن "هذه المسألة لها جذور فكرية مرتبطة بأجندة سياسية تعود الى منهج فكري يمتد عبر عدة قرون".

وأضاف الشيخ الكربلائي أن "العراق مهدد في كل شيء، لذلك نأمل أن يكون هنالك تصد لهذا المنهج من خلال صب الجهود تارة في الجوانب الفكرية التي تطرح سواء في المقالات والبحوث أو المؤتمرات أو النشاطات التي تقام الى جانب التركيز على حفظ القرآن الكريم وتعليمه وتفسيره مع فهم روح وجوهر وحقيقة القرآن حتى يتحول إلى تطبيق صحيح".

وشدد الشيخ الكربلائي على "ضرورة ايجاد السبل الناجعة لمحاربة تلك الفتن الظلماء والتركيز على الشباب خصوصا في مرحلة الفتوة لانتشار ذلك الفكر المنحرف في أوساطهم من خلال نقل مثل تلك النشاطات في الجامعات والمعاهد وفي المدارس كونهم يمثلون عماد المجتمع وأمل الشعب في المستقبل مما يتطلب تكثيف الجهود القرآنية ونشر الثقافة الصحيحة في اوساطهم".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: