۲۰۶مشاهدات
وزارة الخارجية الروسية تعلن أن موسكو ستستضيف لقاء بين ممثلي الحكومة السورية واطراف المعارضة نهاية الشهر المقبل لمدة أربعة أيام، اللقاء يشارك فيه ممثلو الحكومة السورية وطيف واسع من قوى المعارضة.
رمز الخبر: ۲۴۵۶۶
تأريخ النشر: 25 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : إلى العاصمة الروسية موسكو تتوجه الأطراف السورية لعقد مؤتمر جديد للحوار هو مؤتمر موسكو واحد الذي تسعى فيه القيادة الروسية إلى تفادي تكرار اخطاء مؤتمري جنيف من خلال تهيئة أجواء هادئة واستبعاد ممارسة الضغط على المتحاورين من قبل أطراف خارجية.

نهاية شهر كانون الثاني/ يناير موعد المؤتمر الذي سيستمر أربعة أيام بحسب الخارجية الروسية بمشاركة ممثلين عن الحكومة السورية وأوسع طيف من قوى المعارضة.

حراك سياسي روسي مكثّف شهدته الآونة الأخيرة في إطار السعي لعقد هذا المؤتمر منها استضافة وزير الخارجية السوري وليد المعلم في روسيا تلته زيارة رئيس الإئتلاف المعارض السابق معاذ الخطيب.

أما جولة نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف في المنطقة فكان مؤتمر موسكو وأحد أبرز عناوينها من لقاءات في دمشق مع الرئيس السوري ووفد من هيئة التنسيق إلى لقاءات أخرى مع الإئتلاف المعارض في اسطنبول.

المؤتمر المزمع عقده يلقى دعماً ايرانيا واضحا أعلنه مساعد وزیر الخارجیة الإیراني حسین أمیر عبد اللهیان خلال زيارته إلى روسيا، أما الدول الغربية  فلم تعط اي موقف صريح تجاه هذا المؤتمر.

غير أن المفوضة العليا للسياسة الخارجية في الإتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني كانت قد أكدت نيّة الإتحاد تطوير المبادرات الدبلوماسية تجاه روسيا وايران بوصفهما جزءاً من الحل في سوريا، وهو ما قد يفهم انه بداية لدعم المؤتمر المرتقب.

المصدر: الميادين
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: