۱۸۷مشاهدات
رمز الخبر: ۲۴۴۷۹
تأريخ النشر: 22 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : بدأت دوائر وتقارير أوروبية تحذر من خطورة إسناد اسرائيل للعصابات الارهابية ، ومنها، جبهة النصرة، تقول هذه التقارير أن الارهابيين على الحدود مع سوريا يحصلون على ملجأ آمن، وعلاج طبي، وحماية من الطائرات الحربية السورية، وتوفر لهم اسرائيل مسارات التفافية لتمرير المرتزقة والاسلحة.
لكن، المقلق أن العصابة الارهابية المسماة بـ "النصرة" تضم مجموعات مختلفة عديدة، بعضها إنضوى تحت لواء هذه العصابة بسبب الخلاف بين تنظيم داعش الارهابي والنصرة، وفي الفترة الأخيرة اتضح أن عددا من هذه المجموعات الارهابية، أصبحت توالي تنظيم داعش الارهابي، وهذا يجب أن يثير عدم الاطمئنان لدى المستويين العسكري والسياسي في اسرائيل، وهذه المجموعات التي انضمت لداعش، كانت تمول خليجيا، ورغم هذا الدعم من السعودية وقطر ، الا أنها تمردت واتجهت الى صفوف داعش، كذلك، فان الأمور في سوريا لم تحسم والقتال مستمرة في أكثر من منطقة سورية، وطالما هناك سيطرة للدولة على دمشق ومناطق أخرى هامة واستراتيجية ، فانه لا يمكن الحديث عن امكانية سقوط الدولة السورية.
المصدر : المنار
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: