۸۹مشاهدات
ووفقا للدراسة، كان لبنان من أكثر الدول، التي عانت من آثار الصراع في العراق وسوريا، حيث سجل لبنان أعلى نسبة زيادة في عدد اللاجئين مقارنة باجمالي عدد السكان، بينما سجلت تركيا ومصر اقل نسبة حيث مازال اللاجئون يمثلون نسبة ضئيلة من إجمالي عدد السكان.
رمز الخبر: ۲۴۳۹۳
تأريخ النشر: 20 December 2014
شبكة تابناك الاخبارية: كشف البنك الدولي أن الحد الأدنى لخسائر دول شرق البحر المتوسط من الدخل بسبب اتساع نفوذ تنظيم «داعش» في العراق واستمرار الأزمة السورية بلغ 35 مليار دولار حتى منتصف 2014.

وقال البنك، في دراسة أصدرها حول الآثار الاقتصادية للحرب في سوريا، وصعود «داعش» على 6 دول وهي مصر والاردن ولبنان وسوريا والعراق وتركيا، إن كلا من سوريا والعراق تحملا الجزء الأكبر من التكلفة المباشرة للحرب وما نتج عن ذلك من تدهور التعاملات التجارية، وإنخفض متوسط نصيب الفرد من الانفاق في كل من الدولتين بنحو الربع أي 25 % عن ما كان عليه في حال عدم نشوب تلك الحرب، بينما تحملت باقي دول المنطقة خسائر في متوسط نصيب الفرد، حيث انخفض مستوى المعيشة بشكل عام ولكن بصورة متفاوتة، حيث هبط نصيب الفرد من الدخل بنسبة كبيرة في لبنان وصل إلى 11%، وبنسبة أقل في مصر والأردن وتركيا بنسبة 1.5 %.

ووفقا للدراسة، كان لبنان من أكثر الدول، التي عانت من آثار الصراع في العراق وسوريا، حيث سجل لبنان أعلى نسبة زيادة في عدد اللاجئين مقارنة باجمالي عدد السكان، بينما سجلت تركيا ومصر اقل نسبة حيث مازال اللاجئون يمثلون نسبة ضئيلة من إجمالي عدد السكان.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: