۲۰۳مشاهدات
تمكن الجيش من السيطرة على مقطع الشاهر الذي يشكل بوابة عبور إلى مخيم حندرات آخر معقل للمسلحين مع منطقة الشقيف الصناعية عند مدخل ريف حلب الشمالي الشرقي.
رمز الخبر: ۲۴۲۶۱
تأريخ النشر: 16 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : أحرز الجيش العربي السوري مزيداً من التقدم في ريف حلب وواصل عملياته العسكرية المركزة في أرياف العاصمة ودرعا والحسكة وإدلب التي نفذت فيها وحداته انسحاباً تكتيكياً من معسكر وادي الضيف باتجاه معسكر الحامدية وقرية بسيدا اللذين يشهدان عمليات كر وفر وسط تقارير إعلامية معارضة عن سيطرة جبهة النصرة عليهما.
وفي التفاصيل، تمكن الجيش من السيطرة على مقطع الشاهر الذي يشكل بوابة عبور إلى مخيم حندرات آخر معقل للمسلحين مع منطقة الشقيف الصناعية عند مدخل ريف حلب الشمالي الشرقي، الأمر الذي مكنه من رصد طريق الكاستيللو آخر معبر لإمدادات المسلحين من تركيا والقسم المتبقي المفتوح جزئياً من الطوق المفروض حول مسلحي مدينة حلب.
 وأوضح مصدر ميداني لـصحيفة «الوطن» السورية أن وحدة من الجيش وبمؤازرة قوات الدفاع الشعبي و«لواء القدس»، الذي تشكله عناصر من مخيمي حندرات والنيرب الفلسطينيين، استطاعوا بسط نفوذهم على مقطع الشاهر وتقدموا باتجاه محيط مخيم حندرات الذي غدا قاب قوسين أو أدنى من سقوطه.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: