۶۱مشاهدات
قوات اللواء الليبي خليفة حفتر تستهدف معبر رأس جدير الحدودي مع تونس، والأخيرة توقف الحركة فيه بشكل احترازي، وقوات فجر ليبيا تبدأ عملية عسكرية للسيطرة على الهلال النفطي وسط البلاد.
رمز الخبر: ۲۴۱۹۹
تأريخ النشر: 15 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : استهدفت قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر معبر رأس الجدير الحدودي مع تونس، ما استدعى إيقاف حركة العبور في الاتجاهين احتياطياً.
يأتي القصف بعد انتهاء المهلة التي حددها حفتر لتسليم المعبر الحدودي سلمياً حيث سبق أن أعلن أنه في حالة عدم تسليم قوات فجر ليبيا للمعبر بشكل سلمي خلال الأربع وعشرين ساعة فسيتم الاشتباك معهم.
وسبق أن قصفت قوات حفتر بالمروحيات الجمعة معبر رأس جدير ما تسبب في إغلاقه وتعطيل حركة المرور.
من جانب لآخر شنت قوات "عملية الشروق" التابعة للمؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته هجومًا مباغتاً على قوات حرس المنشآت النفطية التابعة للجيش الليبي في محاولةٍ للاستيلاء على ما يعرف بمنطقة الهلال النفطي أغنى مناطق النفط في البلاد.
المصدر : الميادين
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: