۳۲۳مشاهدات
"الولايات المتحدة الأمريكية تضغط على أهل السنة في العراق لكي يقاتلوا تنظيم داعش الإرهابي، لكن ليس من أجل العراق وإنما من أجل المليشيات الشيعية، والحكام الشيعة الحاليين بالعراق قائلاً: "لسنا أغبياء لننخدع بهذا الأمر".
رمز الخبر: ۲۴۱۲۶
تأريخ النشر: 08 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : اعتبر ما يسمّى بـ"مفتي الديار العراقية"، رافع الرفاعي، ان هزيمة تنظيم داعش الإرهابي، هو "انتصار للشيعة". وقال ان "الشيعة سيذيحون اهل السنة اذا ما هُزمت داعش في العراق".

وأضاف في شريط فيديو رصدته المسلة، امس الاحد، أن "الولايات المتحدة الأمريكية تضغط على أهل السنة في العراق لكي يقاتلوا تنظيم داعش الإرهابي، لكن ليس من أجل العراق وإنما من أجل المليشيات الشيعية، والحكام الشيعة الحاليين بالعراق قائلاً: "لسنا أغبياء لننخدع بهذا الأمر".

واسترسل في الحديث.. "هل نحارب داعش حتى يسيطر الحرس الثوري الإيراني على العراق، وحتى تأتينا المليشيات الشيعية لتغتصب النساء وتقتلنا؟ ومن يتحدث عن الذبح فليتحدث عن الذبح والحرق الذي تقوم به المليشيات الشيعية".

واشتهر الرفاعي بتأييده للإرهاب في العراق، وتبنيه خطاب الطائفية والكراهية للمكون الأكبر في العراق.

وفي شباط 2013 ، اصدر الرفاعي، فتوى تدعو وزارة التجارة والتجار العراقيين الى تحريم استيراد البضاعة الايرانية او تداولها على خلفية تدخل الحكومة الايرانية بالشأن الداخلي للعراق.

ورافع طه الرفاعي، يحمل منذ العام 2007 صفة "مفتي الديار العراقية" بعد وفاة الشيخ جمال عبدالكريم الدبان.

وفي 2014 قال الرفاعي في حوار نشرته صحيفة "الرياض" السعودية أن "الحكومة العراقية تريد عزل العراق عن محيطه العربي وأن يكون العراق حديقة خلفية لإيران".

ويحرّض الرفاعي في تصريحاته، الدول المجاورة للتدخل في الشأن العراقي، فيما تقول مصادر انه يتلقى دعمها المادي، مع مجموعة الداعمين للارهاب يقيمون في عمان ودول عربية أخرى.

و بدا الرفاعي نادما على رحيل نظام الدكتاتور العراقي المخلوع صدام حسين، حين خاطب الاتحاد الاوربي "انتم مسؤولون ايضا لانكم شاركتكم فيما وصل اليه العراق اليوم".

 وكان الرفاعي قال في وقت سابق في حديث نشرته "المسلة" في تصريحات طائفية، تحمل وجهات نظر تتبناها الجماعات التكفيرية، وتدعو الى التفرقة، ‏ان "السنّة حكموا البلاد منذ 1400 سنة"، مشيرا الى ان "الشيعة يقولون بأنفسهم إنه لم يكن لهم ‏أي دور في العراق".‏

واعتبر الرافعي ضمناً ان "حزب البعث لم يكن طائفيا والدليل انه كان يضم مسؤولين من السنة ‏والشيعة".

فيديو:

https://www.youtube.com/watch?v=kL82RunIYT8


رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: