۱۶۱مشاهدات
دمشق تطالب مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة بفرض عقوبات رادعة على إسرائيل على خلفية عدوانها على مواقع سورية، مشيرة إلى الدعم المباشر الذي تقدمه إسرائيل إلى الإرهابيين وتنظيماتهم في سوريا.
رمز الخبر: ۲۴۰۸۸
تأريخ النشر: 08 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : طالبت الخارجية السورية بفرض عقوبات رادعة على إسرائيل بعد العدوان على مواقع في ريف دمشق. جاء ذلك في رسالتين متطابقتين إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن.

الخارجية السورية أشارت إلى الدعم المباشر الذي تقدمه إسرائيل إلى الإرهابيين وتنظيماتهم في سوريا، إلى جانب بعض الدول الغربية والإقليمية. كذلك طالبت الخارجية السورية باتخاذ التدابير التي نص عليها ميثاق الأمم المتحدة لمنع تكرار إسرائيل لهذه الاعتداءات.

وكانت الطائرات الحربية الإسرائيلية قد أغارت على منطقة قرب مطار دمشق الدولي والمطار الشراعي في منطقة الديماس من دون تسجيل إصابات. واللافت أن الغارتين استهدفتا شرق العاصمة بالنسبة إلى مطار دمشق الدولي وغرب المدينة بالنسبة للديماس أي في جهتين متقابلتين تفصل بينهما نحو أربعين كيلومتراً.

شهود عيان قالوا إنهم سمعوا اصوات إنفجارات متتالية في محيط مساكن الديماس بالقرب من مطار الطيران الشراعي. والديماس منطقة واسعة تضم مساكن مدنية، تضاعف عدد سكانها جراء النزوح من  المناطق الساخنة إليها.

كما إن الديماس تضم مواقع عسكرية حيوية منها ما يتبع الفرقة الرابعة وأيضا المطار الشراعي ومواقع أخرى. وهذه هي المرة الثانية التي تستهدف الديماس بمثل تلك الغارات إذ استهدفت للمرة الأولى في أيار/ مايو 2013.

وجاءت غارات الأمس بالتزامن مع تحليق مكثف للطيران الإسرائيلي منذ الصباح فوق الجنوب اللبناني والبقاع.

المصدر: الميادين

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: