۱۶۵مشاهدات
الداعية النيجيري الشيخ محمد نور لـ " موقع وانا الإخباري " :
في هامش مؤتمر العالمي حول آراء علماء الاسلام في التيارات التكفيرية التقينا بالداعية النيجري الشيخ محمد نور.
رمز الخبر: ۲۴۰۱۰
تأريخ النشر: 07 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : أكد الداعية النيجيري الشيخ محمد نور ان الجماعات التكفيرية في كل افريقيا والعالم الإسلامي لامستقبل لها.، لانها اصبحت تفتقد البيئة الحاضنة لها وسط الشعوب . واضاف الشيخ محمد نور ان المؤتمر العالمي حول اراء علماء الإسلام في فكر الجماعات التكفيرية يساهم في الحد من ظاهرة التكفير والجماعة الارهابية واكد الشيخ محمد نور ينبغي على علماء الإسلام ان يقوموا بتوعية الشباب حتى لايقع ضحية هذه الجماعات التكفيرية وأشار إلى أن نيجيريا عانت من هذا التتطرف والإرهاب وكان موقع نيل نت قد أجرى حواراً مع الشيخ محمد نور على هامش مشاركته في مؤتمر التطرف والإرهاب الذي انعقد في ايران في الفترة مابين 23 و24 نوفمبر و شاركت فيه أكثر من ألف شخصية دينية و اكاديمية من ٨٦ بلداً. وإليكم نص الحوار:
ما مدى تأثير إقامة مثل كهذا مؤتمرات للحد من ظاهرة التطرف؟
مشكلة التكفيريين مشكلة كبيرة في العالم الاسلامي بل لم تقتصر على العالم الإسلامي فقط بل تراه في كل العالم. كأننا تأخرنا في إنعقاد هذا المؤتمر. حبذا لو كان قبل هذا الوقت. المشكلة الأن داهم كل العالم المسلمين وغير المسلمين. فلذا نرجو من هذا المؤتمر يتم توعية العالم الإسلامي والناس  من هذا الخطر الذ يواجهنا هذه الايام ولعلّ اذا تم توعية الناس نستطيع ان ننغذ شبابنا ودولنا من هذه المشكلة انشاء الله. ان اتيت من بلد قد اصابته هذه المشكلة وقد احتلت بعض المحافظات وتم هناك قتل وذبح ولازالوا على هذه الحالة. ان هذا المؤتمر یکون قد ساهم في تخفيف هذه المشكلة انشاء الله.
ماهي الجهة التي تقف وراء حركة الإرهاب (الحركات الإرهابية) أو الحركات ككل في افريقيا؟
طبعاً اعداء الإسلام لهم يد في هذه القضية لانه يحتمل هم الذي جعل ذلك. أما نحن كمسلمين نتقتل ونذبح وهم يربحون يريدون تقسيم البلد. امريكا لها يد واسرائيل وربما السعودية ايضاً في مثل ماتقوم به في نشر الكراهية الذي يجعل الناس يكرهون بعضهم البعض. الفكر التكفيري الذي يكفر سائر المسلمين. هذه االدول هي  هي التي تدعم هذا الفكر.
ماهو تقيمك للأوضاع الحالية أو تنبئك لمستقبل هذه الجماعات الإرهابية؟
طبعاً الأن الحمدلله لم يجدوا بيئة حاضنة لهم. نتوقع أن يستمر الأمر على هذا المنوال ولكن الخوف موجود أيضاً . يجب ان يقوم المسلمين بواجبهم .
المصدر : وانا
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: