۱۷۵مشاهدات
ذكر مصدر دبلوماسي في السفارة، الجمعة، ان "السفارة العراقية في لندن اعلنت الخميس الماضي عن منحها تأشيرة الدخول الى العراق مجانا خلال الزيارة الاربعينية".
رمز الخبر: ۲۳۹۲۷
تأريخ النشر: 05 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : وفقاً لما أفاده موقع شيعة اونلاين الإخباري اعلنت السفارة العراقية في لندن عن منح تأشيرة الدخول الى العراق مجانا خلال الزيارة الاربعينية للامام الحسين(عليه السلام)، فيما كشف رئيس لجنة السياحة والآثار في مجلس محافظة كربلاء جاسم المالكي، عن ان أكثر مليوني زائر عربي وأجنبي سيدخلون إلى المحافظة لأداء شعائر وطقوس زيارة أربعينية الإمام الحسين، متوقعا وصول أكثر من 15 مليون زائر عراقي إلى المدينة والعدد قابل للزيادة.

وذكر مصدر دبلوماسي في السفارة، الجمعة، ان "السفارة العراقية في لندن اعلنت الخميس الماضي عن منحها تأشيرة الدخول الى العراق مجانا خلال الزيارة الاربعينية".

وقال المالكي ان أكثر مليوني زائر عربي وأجنبي بينهم أكثر من 800 ألف زائر أيراني سيدخلون إلى المحافظة لأداء شعائر وطقوس زيارة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام. وأضاف أن "الخطة الخدمية تضمنت تحضير مدارس وخيم داخل مركز المحافظة استعدادا لدخول الزائرين الإيرانيين".

ويحي ملايين الزائرين من العراقيين والعرب والاجانب كل عام في 20 من شهر صفر الحرام، مراسيم الزيارة الاربعينية الى الامام الحسين(عليه السلام).

 وتستعد كربلاء المقدسة وجميع الدوائر فيها في كل عام، أمنيا، وخدمياً، وصحياً، لاستقبال ملايين الزوار، الذين يتوافدون إليها من داخل العراق وخارجه لإحياء مراسم زيارة الأربعينية التي تحل في العشرين من صفر.

وأشار المالكي إلى أن "الزوار الإيرانيين سيدخلون بحافلات نقل كبيرة تقدر بــ800 مركبة نوع باص اتفق على ان يستفاد منها بنقل زوار الأمام الحسين داخل البلد مجانا".

ونوه إلى أن "الزوار الخليجيين واللبنانيين متواجدين بنسبة من 80 إلى 70% في فنادق كربلاء"، مبينا أن "أكثر البيوت التي تستقبل الزائرين داخل المدينة القديمة سجلت في سجلات الأمن السياحي".

واشار عضو التحالف الوطني النائب رزاق محيبس عجيمي الى ان الحشود المليونية المتوجهة الى كربلاء المقدسة لاداء زيارة الاربعين، تبعث رسائل الولاء والقوة والاطمئنان.

وقال النائب عجيمي في تصريح ان "الحشود المليونية تؤكد على ان الوضع الامني في العراق جيد جدا، وليس كما يصوره البعض في الاعلام المعادي للبلاد وعمليتها السياسية والذي يخدم داعش واعوانها".

واوضح عجيمي ان "الوضع على ارض الواقع في البلاد هو جيد ومستقر، والدليل على ذلك هذه الحشود المليونية تسير بكل امان واطمئنان".

وانطلقت قبل ايام المسيرات الراجلة نحو ضريح الإمام الحسين واخيه العباس لاحياء اربعينية سبط الرسول وريحانته، وتسير الحشود المليونية بثبات وعزيمة تغيض الاعداء وتدحر الارهاب.

واجتمع محافظو كربلاء المقدسة والنجف الأشرف وبابل، الخميس، لغرض التنسيق الأمني والخدمي العالي بين المحافظات الثلاث لإنجاح مراسيم زيارة أربعينية الامام الحسين (عليه السلام)، في كربلاء بحضور وزير الإسكان طارق الخيكاني ورئيس مجلس محافظة كربلاء نصيف الخطابي وعدد من القادة الأمنيين .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار