۱۶۶مشاهدات
قال الجبوري في بيان صحافي، إن "المفتش العام لوزارة المالية بين، أمس الثلاثاء، خلال استضافته في لجنه النزاهة البرلمانية عن قيام عدة أشخاص بسرقة 500 مليار دينار من مصرف الرافدين بعملية احتيال".
رمز الخبر: ۲۳۸۶۸
تأريخ النشر: 03 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : كشف عضو لجنة النزاهة البرلمانية مشعان الجبوري، الاربعاء، عن قيام عدة أشخاص بسرقة 500 مليار دينار من مصرف الرافدين بعملية احتيال، فيما اعتبر ان كشف هذه السرقة بـ"محض الصدفة".

وقال الجبوري في بيان صحافي حصلت "المسلة" على نسخة منه، إن "المفتش العام لوزارة المالية بين، أمس الثلاثاء، خلال استضافته في لجنه النزاهة البرلمانية عن قيام عدة أشخاص بسرقة 500 مليار دينار من مصرف الرافدين بعملية احتيال".

وأضاف أنه "بحسب المفتش العام لوزارة المالية، قيام ثلاثة أشخاص بفتح حسابات في مصرف الرافدين ويحصلون على دفاتر شيكات مثل ملايين الناس ثم يصدرون لبعضهم شيكات ب 500 مليار دينار منها 140 مليار دينار تسحب عبر مصرف البلاد الاسلامي و350 مليار عبر مصرف الشمال وهما مصرفين خاصين".

وأوضح أن "نظام المقاصة المصرفي ينص على انه حين لا يعترض المصرف المسحوب عليه المبلغ خلال ثلاثة ايام يعتمد المبلغ لحساب الساحب عدد الموظفين المسؤولين عن القبول او الاعتراض على سحب الشيكات والتأكد من مطابقتها وتوفر الرصيد في مصرف الرافدين".

وأكد الجبوري أن "الثلاثة يأخذ احدهم اجازة ويتم توقيف الثاني من قبل الشرطة بناءً على شكوى من عجوز ادعت انه سرقها في الطريق، وتبقى فتاة واحدة توافق على السحوبات ويتم تحويل 500 مليار دينار لحسابات الاشخاص الثلاثة بعد التحويل تختفي الموظفة التي حولت المبالغ".

وتابع ان "المفتش العام لم يقدم رواية مقنعة حول كيفية كشف عملية الاحتيال هذه ولكنه اكد ان الكشف تم قبل الحديث عنها بوسائل الإعلام وانه تم استرداد المبالغ عدا 9 مليارات"، موضحا أن "مدير فرع الرافدين الذي جرى منه التحويل موقوف وكل الاخرين هاربين".

وأعتبر الجبوري أن "كشف هذه السرقة بمحض الصدفة!"، متسائلاً "كم عملية مثل هذه مرت دون ان تكشف وكان الله في عونكم ايها العراقيين؟".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: