۱۵۱مشاهدات
كشف التنظيم في بيان أصدره ما يعرف بـ"المكتب الاعلامي في ولاية نينوى"، عن "وجود مندسين داخل الولاية، يتجسسون لصالح التحالف الصليبي الرافضي، الذين تكالبوا يكيدون لتنظيم"، مبيناً أنهم "سخروا مختلف أجهزة الاتصال لتزويد أعداء داعش، تسببت بخسارة الدولة للكثير من فرسانها".
رمز الخبر: ۲۳۷۹۵
تأريخ النشر: 02 December 2014
شبكة تابناك الإخبارية : وفقاً لما أفاده موقع شيعة اونلاين الإخباري أقر تنظيم داعش، الاثنين، بتكبده خسائر كبيرة في الموصل ومقتل عدد كبير من "فرسانه"، فيما برر قطعه للاتصالات في المدينة.

وكشف التنظيم في بيان أصدره ما يعرف بـ"المكتب الاعلامي في ولاية نينوى"، عن "وجود مندسين داخل الولاية، يتجسسون لصالح التحالف الصليبي الرافضي، الذين تكالبوا يكيدون لتنظيم"، مبيناً أنهم "سخروا مختلف أجهزة الاتصال لتزويد أعداء داعش، تسببت بخسارة الدولة للكثير من فرسانها".

وأضاف البيان ان "الطيران الصليبي الرافضي تمكن من رصد هواتف المجاهدين، وتعقب تحركاتهم لذلك قررت الدولة قطع الاتصالات ومنع اعادتها".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: