۱۷۴مشاهدات
مسؤول العلاقات العامة في الحرس الثوري:
و في ختام حديثه قال العميد شريف, ليعلم الاستكبار في العالم ان عموم الشعب وقوى البلاد تقف صفا واحدا خلف القيادة في مواجهة العدوان الامريكي والبريطاني والصهيوني كما كان عليه الامر منذ 32 عاما ولن يسمح لاحد من الاعداء بتنفيذ مأربه.
رمز الخبر: ۲۳۶۵
تأريخ النشر: 01 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: في اطار نفيه لما جاء في الاستعمار البريطاني القديم حول ما نقل عن تصادم بين قائد الحرس الثوري مع الرئيس احمدي نجاد وصف مسؤول العلاقات العامة في قوات الحرس الثوري ما نقله الاعلام البريطاني عن احداث 30 كانون الاول بانها تثير الضحك.

وقال العميد رمضان شريف في حديث مع مراسل فارس ان الاعلام البريطاني الذي يدعي الحيادية كان قد اعلن عن سقوط طهران خلال احداث عاشوراء العام الماضي عندما وصف خروج الملايين من المواطنين الذين خرجوا دعما للنظام الاسلامي بان عددهم لم يتجاوز المئات فقط .

واكد العميد شريف ان المواقع البريطانية و الصهيونية والامريكية ما زالت تنشر في صفحاتها العشرات والمئات من الاخبار الكاذبة تتحدث عن صدام بين مؤسسة الحرس الثوري والحكومة بل و نشرت اخبارا عن قمع قوات الحرس الثوري المعارضين للحكومة لكنها اليوم ومن اجل الحفاظ على مصالحها نشرت معلومات كاذبة تتحدث عن خلافات بين قائد الحرس و رئيس الجمهورية فأين يمكن التأكد من صحة هذه الاخبار ؟

و ذكر مسؤول العلاقات العامة في الحرس الثوري انه يعتقد ان الحضور الواسع من جماهير الشعب للدفاع عن النظام والقيادة و أفول الفتنة التي دعمتها بريطانيا هو الرد المناسب على تلك الاخبار المغرضة وما قامت به الحكومة البريطانية.

وحول ما جاء في قناة ال BBC التي نشرت ما جاء في وثائق ويكليكس قال العميد شريف , ان من يعمل وراء الكواليس يسعون الى تسخير هذا الموقع المشهور لتنفيذ ما يخدم مصالحهم خاصة بالحديث عن امنياتهم في نشر اخبار موقع ويكليكس التي تتناول العلاقة بين الحرس الثوري والحكومة لكن هذا الامال ستقبر قريبا.

وقال ايضا, من الواضح انه منذ البدء بنشر وثائق ويكليكس عملوا على تسليط الضوء على ما يجري في ايران بعد نشرهم وثائق تتحدث عن الدور الايراني في العراق وافغانستان ولبنان وفلسطين وبذلك سعوا الى ايجاد قوى وتشكيلات معادية لنظام الجمهورية الاسلامية , فبعد ان اعلن الشعب الايراني وقوفه الى جانب النظام ودعمه لولاية الفقيه فان الاعداء انطلقوا في عمليات تهدف الى حرف الرأي العام داخل ايران ورغم فقدان تلك الاخبار للصحة المطلوبة لكنها على حال يمكن ان تساعدهم على في اجتذاب الايرانيين لتصفح الوثائق على موقع ويكليكس.

واضاف شريف, رغم ما تحمله بعض وثائق ويكليكس من الصحة خاصة تلك التي تتعلق بهم لكننا نعتقد انهم يقومون ايضا بالاستفادة من الاخبار الكاذبة خدمة لمصالحهم.

و في ختام حديثه قال العميد شريف, ليعلم الاستكبار في العالم ان عموم الشعب وقوى البلاد تقف صفا واحدا خلف القيادة في مواجهة العدوان الامريكي والبريطاني والصهيوني كما كان عليه الامر منذ 32 عاما ولن يسمح لاحد من الاعداء بتنفيذ مأربه.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار