۵۷۰مشاهدات
السفير السوداني لدي طهران:
ولفت الي ان الحكومة السودانية منحت الجنوب الحكم الذاتي وفق اتفاقية السلام التي وقعت في كينيا في 9 كانون الثاني / يناير 2005 والتي انهت الحرب السودانية الداخلية الثانية .
رمز الخبر: ۲۳۱۶
تأريخ النشر: 28 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: اكد السفير السوداني في الجمهورية الاسلامية الايرانية سليمان عبد التواب الزين ان تقسيم السودان هو مشروع اميركي - صهيوني مشترك.
   
واضاف الزين في تصريحات ادلي بها امام عدد من الصحفيين والمحررين والمدراء في وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء 'ارنا' ان مخطط انفصال جنوب السودان عن شماله هدف تسعي الي تحقيقه البلدان الاستعمارية والصهيونية العالمية 'وان الغرب يسعي من خلال تقسيم السودان الي تقسيم سائر البلدان العربية والاسلامية'.

واضاف ان الصهاينة وعددا من البلدان الغربية وخاصة الولايات المتحدة الاميركية تريد بناء قواعد دائمة لها في جنوب السودان.

واوضح، ان الصهاينه يريدون من خلال تقسيم السودان التحكم بنهر النيل بهدف ممارسة الضغوط علي مصر وشمال السودان.

ودعا الزين الجامعة العربية والبلدان الاسلامية الي تقديم دعمها للخرطوم علي كافة الصعد السياسية والاقتصادية والعسكرية.

واشار السفير السوداني في ايران الي التطورات التي تشهدها بلاده وقال ان التوجهات الاسلامية في السودان اثارت سخط الغربيين ولهذا السبب فان الاستكبار العالمي يثير التساؤلات حيال قدرة الخرطوم في مجال ادارة شؤون البلد ويمد المتمردين في جنوب السودان باحدث الاسلحة والمعدات العسكرية فيما بخلت البلدان الاسلامية والعربية بالمساعدات العسكرية علي الخرطوم.

ولفت الي ان الحكومة السودانية منحت الجنوب الحكم الذاتي وفق اتفاقية السلام التي وقعت في كينيا في 9 كانون الثاني / يناير 2005 والتي انهت الحرب السودانية الداخلية الثانية .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار