۶۸۳مشاهدات
وقال سياري ان التواجد البحري لجيش الجمهورية الاسلامية في المياه الدولية يثبت قدراتها العلمية والصناعية و اذا ما قمنا باستخدام الغواصات فان مكانتنا ستتعزز اكثر من ذلك وهو ما نقوم بدراسة امكانية تحققه في الوقت الحاضر .
رمز الخبر: ۲۳۰۰
تأريخ النشر: 28 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: تسلم القائد الجديد للقوات و للقطعات البحرية الشمالية مهام عمله بعد تعيينه عصر امس في حفل حضره القائد العام للقوات البحرية للجيش.

ویذکر ان قائد القوات البحرية للجيش العميد حبيب الله سياري رعى بعد ظهر امس حفل تسليم الاميرال حسين ازاد منصب قائد القوات و القطعات البحرية الشمالية بعد ان ثمن العميد سياري الجهود التي بذلها الاميرال محمود موسوي القائد السابق لتلك القوات.

وكان الاميرال ازاد يشغل من قبل منصب قيادة المراكز التعليمية للعلوم البحرية على ان يتسلم الاميرال السابق موسوي منصب مساعد قائد القوات البحرية التابعة للجيش.

اما القطع البحرية الشمالية الرئيسية للجيش فهي تلك التي تستقر في محافظة كيلان والمنطقة البحرية الرابعة في انزلي والقاعدة البحرية في انزلي وقيادة العلوم البحرية التخصصية في رشت ومشاة البحرية في منجيل.

و يتمثل عملها في حماية الجمهورية الاسلامية من خلال الواجبات التي تقع على عاتق القوات الشمالية في بحر خزر بتسيير الدوريات العائمة على الماء و الجوية اضافة الى الحفاظ على منصات امير كبير النفطية.

وتحدث العميد سياري خلال الحفل بان قائد الثورة الاسلامية اكد على ضرورة ايلاء اهمية كبيرة للجانب البحري والعمل على استخدام التقدم الحاصل في التواجد البحري , وحتى نحصل على التفوق المطلوب في المنطقة في المجال الدفاعي لنتجاوز بهذا التفوق المنطقة الى اماكن بعيدة عنها . وعن دعم وحماية مصالح الجمهورية الاسلامية قال سياري , لجعل ايران قوة بحرية فان ذلك يحتاج الى ايجاد بنى تحتية و تطوير العلوم والصناعات التجارية والعسكرية .

و اضاف قائد القوات البحرية للجيش ان اهم ما تتميز به ايران هو موقعها الجغرافي عبر السواحل التي تمتد الى 3 الاف كيلومتر في الشمال والجنوب والاستفادة من هذا الموقع لكن لم تتم الاستفادة منها بشكل كامل كما اراده قائد الثورة الاسلامية .

واشار العميد سياري ان القطعات البحرية في شمال البلاد تمثل 20 بالمئة من القوات البحرية في الجمهورية الاسلامية والتي تقوم بواجباتها على مدار الساعة ومن ذلك حماية الرصيف النفطي - امير كبير - لكن تحقق التوصل الى التفوق يحتاج الى استباب الامن الذي لولاه يصعب التوصل الى تحقيق التنمية اللازمة .

وقال سياري ان التواجد البحري لجيش الجمهورية الاسلامية في المياه الدولية يثبت قدراتها العلمية والصناعية و اذا ما قمنا باستخدام الغواصات فان مكانتنا ستتعزز اكثر من ذلك وهو ما نقوم بدراسة امكانية تحققه في الوقت الحاضر .

وختم العميد سياري كلمته بتقديمه الشكر والامتنان الى القائد السابق للقوات البحرية الشمالية محمود موسوي .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: