۵۶۱مشاهدات
واندلع القتال في ديسمبر/ كانون الأول الماضي في جنوب السودان الذي أعلن الاستقلال عن السودان عام 2011 بعد عدة أشهر من التوتر السياسي بين الرئيس سلفا كير ونائبه المعزول ريك مشار، ما أسفر عن سقوط أكثر من عشرة آلاف قتيل وتشريد أكثر من مليون مواطن إضافة إلى انتشار المجاعة وجرائم الاغتصاب.
رمز الخبر: ۲۲۸۶۵
تأريخ النشر: 08 November 2014
شبكة تابناك الاخبارية: أعلن سيوم مسفن، كبير وسطاء الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا (إيجاد) أن الطرفين المتحاربين في جنوب السودان التزما بوقف القتال وإنهاء الصراع المستمر منذ أشهر دون شروط.

وقال سيوم، وزير خارجية أثيوبيا سابقا، الجمعة بعد محادثات استمرت يومين في أديس أبابا إن"الطرفين يلتزمان بوقف غير مشروط وكامل وفوري لكل العمليات القتالية وإنهاء الحرب، والكف عن تجنيد وتعبئة المدنيين"، مشيرا إلى أن (إيجاد) " وافقت على تجميد أصول وفرض حظر سفر واتخاذ إجراءات أخرى بحق أي طرف ينتهك الاتفاق وإيقاف توريد الأسلحة والذخيرة أو أي مواد حربية أخرى لأي طرف يواصل القتال.

واندلع القتال في ديسمبر/ كانون الأول الماضي في جنوب السودان الذي أعلن الاستقلال عن السودان عام 2011 بعد عدة أشهر من التوتر السياسي بين الرئيس سلفا كير ونائبه المعزول ريك مشار، ما أسفر عن سقوط أكثر من عشرة آلاف قتيل وتشريد أكثر من مليون مواطن إضافة إلى انتشار المجاعة وجرائم الاغتصاب.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: