۲۴۸مشاهدات
"فضلاً عن ذلك فإن العامل السياسي حاضر دائماً في أسعار النفط. وزيادة على ذلك يبدو في بعض الأحيان الأمر وكأن الألاعيب السياسية هي المهيمنة في تسعير موارد الطاقة."
رمز الخبر: ۲۲۸۵۶
تأريخ النشر: 07 November 2014
شبكة تابناك الاخبارية: قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن هبوط أسعار النفط العالمية الذي أضرّ باقتصاد روسيا يرجع في جانب منه إلى ألاعيب سياسية.

وفي مقابلة مع وسائل الإعلام الصينية نشر نصّها الكرملن اليوم الخميس لم يلق بوتين اللوم على بلد بعينه في هبوط الأسعار، وقال: "السبب الواضح لهبوط أسعار النفط العالمية هو تباطؤ معدل النمو الاقتصادي (العالمي) الذي يعني تراجع استهلاك الطاقة في مجموعة كاملة من البلدان."

غير أنه أضاف: "فضلاً عن ذلك فإن العامل السياسي حاضر دائماً في أسعار النفط. وزيادة على ذلك يبدو في بعض الأحيان الأمر وكأن الألاعيب السياسية هي المهيمنة في تسعير موارد الطاقة."

وقد هبط سعر مزيج النفط الخام الروسي أورال نحو الربع منذ نهاية حزيران (يونيو) مسايراً اتجاه الأسعار العالمية للنفط. وبلغ سعر أورال أقل من 80 دولاراً للبرميل وهو ما يقل كثيراً عن مستوى 114 دولاراً للبرميل اللازم لموازنة الميزانية الروسية.

وسيؤدي هذا المستوى السعري المنخفض إلى مزيد من الضغوط على الاقتصاد الذي تضرر بالفعل من جراء العقوبات الغربية على موسكو بسبب أزمة أوكرانيا.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: