۱۱۵مشاهدات
واضاف المالكي خلال حديثه بخصوص ملف سبايكر ان هناك لجان تحقيقيه في سبايكر وقد احيل البعض الى القضاء لتقصيرهم، ولم نصل لحد الان الى نتائج كاملة.
رمز الخبر: ۲۲۷۵۸
تأريخ النشر: 05 November 2014
شبكة تابناك الاخبارية: كشف نائب رئيس الجمهورية عن تشكيل لجنة من عشائر صلاح الدين وعشائر الوسط والجنوب للبحث عن ناجين من مجزرة سبايكر وابدى تفاؤله في انهاء سيطرة داعش عن جميع المناطق التي يسيطر عليها في العراق خلال شهرين، واشار الى ان التفجيرات والخلايا النائمة والاغتيالات تحتاج الى توافقات.

قال نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي في لقاء اجراه رئيس تحرير وكالة نون الخبرية معه يوم امس الثلاثاء في كربلاء المقدسة "كان هناك تضخيم اعلامي بان بغداد سوف تسقط وان داعش تنتصر وهذا كله كذب وهي واحده من الحرب النفسية لان وضعنا الامني جيد، والحشد الشعبي يتقدم ويحرر مناطق سيطرة عليها داعش.

واوضح المالكي بأنه متفائل وأن بغداد والعراق سيكون مقبرة لداعش، واننا وفي حدود شهرين الى ثلاثة اشهر سوف تنتهي سيطرة داعش على اي منطقة في العراق.

واضاف اما اللصوص والذين يغتالون ويفجرون والخلايا النائمة هنا وهناك فنحتاج الى وقت وجملة اصلاحات ليست عسكرية فقط بل بحاجة الى وفاق سياسي وديني وتحتاج الى اعمار ومصالحة وتعايش، مبينا ان الشعب العراق اليوم اقرب الى التعايش بعد ما اكتشفوا العراقيين ان داعش ليس ضد الشيعة فقط بل ضد كل الناس، ومما يؤكد هذا الجريمة التي حصلت باعدام 440 شخص من البونمر وكذلك ما حصل في الصقلاوية وسبايكر فهؤلاء مجرمين لايميزون بين احد.

واضاف المالكي خلال حديثه بخصوص ملف سبايكر ان هناك لجان تحقيقيه في سبايكر وقد احيل البعض الى القضاء لتقصيرهم، ولم نصل لحد الان الى نتائج كاملة.

وحول الشهداء ومن كانوا احياء وجثث الشهداء المغدورين بين المالكي لوكالتنا بان واحدة من التحركات التي تمت قبل يومين هو لقاءه مع فريقين من عشائر صلاح الدين وعشائر الوسط والجنوب وتشكيلهم لجنة من الطرفين مهمتها البحث عن الجنود الاحياء اذا كانوا موجودين، وعن الشهداء وعن المجرمين الذين ارتكبوا الجريمة لملاحقتهم، مبينا ان هذا الملف لايزال مفتوح وهو مؤذي لان الناس قتلوا بدم بارد، بسبب وثوقهم بمن استدرجهم بطريقة الاستقبال وقتلوا بدم بارد، وهذه جريمة لايمكن ان تغفل او تنسى، اضافة الى ان حقوق عوائلهم سوف تكون مضمونه من قبل الدولة.

اما ما يخص جريمة الصقلاوية فقال نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي الى ان موضوع الصقلاويه يختلف عن سبايكر لان في الصقلاوية كان هناك قتال وكل شيء ممكن ان يحدث في القتال، وبأنه لايلوم احد لان الجيش يمكن ان ينكسر هنا او هناك وهي تحتاج الى تحقيق، وان قضية البونمر وسبايكر تختلف عن الصقلاويه جملة وتفصيلا".

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: