۱۹۴مشاهدات
وبسؤاله عن مطالبة رئيس البرلمان العراقي اسامة النجيفي امس بان تحل القضايا العالقة بين الكويت والعراق اخويا قال الشيخ محمد الصباح 'لا توجد قضايا وملفات عالقة بين الكويت والعراق بل هناك قرارات صادرة من مجلس الامن يحتاج العراق الي استكمال تطبيقها'.
رمز الخبر: ۲۱۵۶
تأريخ النشر: 20 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: رحب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي الشيخ محمد صباح السالم الصباح، بتصريحات وزير الخارجية الايراني بالانابة علي اكبر صالحي بخصوص اولوية السياسة الخارجية الايرانية الحالية في تعزيز العلاقات مع دول الجوار والعالم الاسلامي.
   
وقال الشيخ محمد الصباح في تصريحات ادلي بها للصحافيين اليوم الاحد قبيل توجهه الي تونس ضمن جولة عربية تشمل ايضا كلا من مصر والسودان لترؤس وفد دولة الكويت لاجتماعات للجان المشتركة مع هذه الدول، في ارد علي سؤال حول قراءته لتصريح وزير الخارجية الايراني الجديد علي اكبر صالحي بان اولوية السياسة الخارجية الايرانية الحالية هي تعزيز العلاقات بين ايران وكل من السعودية وتركيا رحب الشيخ محمد الصباح بهذا التصريح قائلا 'هذا شيء مرحب به وهذا معناه ان شاء الله هذه تكون فاتحة خير علي امور اخري'.

كما اعلن بان دولة الكويت ستساعد العراق في استكمال تنفيذ قرارات مجلس الامن المتعلقة بالكويت.

وصرح وزير الخارجية الكويتي 'قلنا مرارا وتكرارا اننا سنساعد العراق علي استكمال تنفيذ قرارات مجلس الامن المتعلقة بالكويت'.

وبسؤاله عن مطالبة رئيس البرلمان العراقي اسامة النجيفي امس بان تحل القضايا العالقة بين الكويت والعراق اخويا قال الشيخ محمد الصباح 'لا توجد قضايا وملفات عالقة بين الكويت والعراق بل هناك قرارات صادرة من مجلس الامن يحتاج العراق الي استكمال تطبيقها'.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: