۲۶۳مشاهدات
و اعتبر آية الله سبحاني مشاركة رئيس الوزراء التركي في مراسم عزاء الامام الحسين (ع) الي جانب المؤمنين في يوم العاشر من محرم بالمهمة للغاية ورأي أن هذه المشاركة انما تظهر الولاء التام لأهل بيت النبي الاكرم (ص) ودعمه للحق ومقارعة الظلم التي دعا لها الامام (ع) في عاشوراء.
رمز الخبر: ۲۱۳۸
تأريخ النشر: 19 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: بعث آية الله الشيخ جعفر سبحاني أحد مراجع الدين في مدينة قم المقدسة برقية الي رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان أشاد فيها بمشاركته في مراسم عزاء الامام الحسين (ع) في يوم عاشوراء.

ویذکر أن آية الله سبحاني أعرب في هذه البرقية لرئيس الوزراء التركي المزيد من النجاح والموفقية لتحقيق أهدافه الاسلامية التي استشهد من اجلها الامام الحسين (ع) والتي تهدف الي اقامة العدل وتقوية الاسلام الحنيف.

و تطرق سماحته الي الحديث النبوي الشريف الذي يقول فيه الرسول الاكرم محمد (ص) اني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي ما ان تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبدا موضحا أن هاتين الودعيتين تعتبران مشعلا وضاء للمسلمين في كل المجالات ويهديان الي الحق والرشاد.

و شدد آية الله سبحاني علي أن اتخاذ الامة الاسلامية وديعة الرسول الاعظم (ص) في حياتها يمكن أن تعتبر المحور الاساس لتوحيد صفوف المسلمين في المعمورة والسبب الذي يحول دون تفرقة الامة التي اعتبرها القرآن الكريم المهلكة بالنسبة للمؤمنين.

و أشار هذا المرجع الديني الي الآية الشريفة التي تقول (واعتصموا بحبل‌الله جمعيا و لا تفرقوا) مؤكدا ضرورة تمسك المسلمين بهذه الآية لتعزيز الاخوة فيمابينهم والوقوف بوجه القوي المعتدية التي تريد تمزيق أوصال الامة.

و اعتبر آية الله سبحاني مشاركة رئيس الوزراء التركي في مراسم عزاء الامام الحسين (ع) الي جانب المؤمنين في يوم العاشر من محرم بالمهمة للغاية ورأي أن هذه المشاركة انما تظهر الولاء التام لأهل بيت النبي الاكرم (ص) ودعمه للحق ومقارعة الظلم التي دعا لها الامام (ع) في عاشوراء.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار