۲۳۲مشاهدات
و أعرب نائب أهالي مدينة سنندج في مجلس الشوري الاسلامي عن امله بأن يضاعف الاخوة السنة والشيعة من وعيهم ويقظتهم ازاء المخططات الرامية لفصل المسلمين عن بعضهم والتحلي بمزيد من اليقظة لمعرفة العدو والاهداف التي يريد تنفيذها.
رمز الخبر: ۲۱۱۸
تأريخ النشر: 18 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: أكد رئيس كتلة نواب الاخوة السنة في مجلس الشوري الاسلامي عبد الجبار كرمي أن الوهابيين يقفون وراء حادث جابهار الارهابي.

و أشار نائب أهالي مدينة سنندج مركز محافظة كردستان في مجلس الشوري الاسلامي في حديث لفارس الي حادث مدينة جابهار الارهابي مشددا علي أن السنة المسلمين يحبون سبط النبي (ص) الامام الحسين (ع) وبريئون من القيام بمثل هذا العمل الاجرامي.

و أكد رئيس كتلة نواب الاخوة السنة بمجلس الشوري أن هذه الطائفة تدين هذا العمل الاجرامي وتحب الاخوة المشاركين في مراسم عزاء الامام الحسين (ع).

و أعرب "كرمي" عن اعتقاده بأن الوهابيين يقفون وراء انتهاك حرمة مقدسات الاخوة شيعة أهل بيت الرسول الاعظم (ص) موضحا أن هذه المجموعة لاتمت لها أية صلة بالاسلام والسنة بل انهم عملاء امريكا والكيان الصهيوني ويعملون لنسف وحدة المسلمين.

و أعرب نائب أهالي مدينة سنندج في مجلس الشوري الاسلامي عن امله بأن يضاعف الاخوة السنة والشيعة من وعيهم ويقظتهم ازاء المخططات الرامية لفصل المسلمين عن بعضهم والتحلي بمزيد من اليقظة لمعرفة العدو والاهداف التي يريد تنفيذها.

و قدم النائب مواساته اصالة عن الطائفة السنية الي عوائل الشهداء والجرحي للحادث الارهابي الذي شهدته مدينة جابهار الاسبوع الماضي داعيا الجهات الامنية المعنية الي اتخاذ الاجراءات اللازمة لمواجهة الارهابيين.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: