۱۷۵مشاهدات
وحث البيان جميع الأطراف على الوقف الفوري للعنف وبذل الجهود دون تأخير لتعزيز الحوار السياسي الشامل لمصلحة كل شعب ليبيا، كجزء من العملية الديمقراطية.
رمز الخبر: ۲۱۱۰۷
تأريخ النشر: 07 September 2014
شبكة تابناك الاخبارية: أعربت دول حلف شمال الأطلسي "الناتو" عن قلقها العميق إزاء أعمال العنف وتدهور الوضع الأمني في ليبيا.

وقال البيان الختامي لقمة الناتو التي اختتمت أعماله الليلة الماضية في ويلز البريطانية،ونشر بطرابلس يوم السبت، إن استمرار العنف في ليبيا يهدد بتقويض الأهداف التي عانى الشعب الليبي الكثير من أجلها، كما يهدد المنطقة بأسرها.

وحث البيان جميع الأطراف على الوقف الفوري للعنف وبذل الجهود دون تأخير لتعزيز الحوار السياسي الشامل لمصلحة كل شعب ليبيا، كجزء من العملية الديمقراطية.

وأكد البيان على الدور المركزي للأمم المتحدة في تنسيق العمل الدولي في ليبيا،وتأييد الجهود الجارية لبعثة لدعم الأمم المتحدة في ليبيا للتوصل إلى وقف لإطلاق النار الآن، وتخفيف التوتر والمساهمة في تحقيق المصالحة الوطنية.

وتابع البيان قائلًا:- "إن عملياتنا الموحدة أظهرت أن الناتو كان مصمماً على حماية شركائه العرب في المنطقة، والشعب الليبي، وأنه بناء على قرار اتخذه حلف شمال الأطلسي في أكتوبر 2013 تلبية لطلب من السلطات الليبية، فنحن مستعدون لدعم ليبيا في تقديم المشورة بشأن التعزيز المؤسسي للدفاع والأمن وإقامة شراكة طويلة الأجل، والتي يمكن أن تؤدي إلى مشاركة هذا البلد في الحوار المتوسطي، الذي سيكون الإطار الطبيعي لتعاوننا.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار