۱۹۴مشاهدات
الرئيس الايراني:
ولفت الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية قدمت خدمة كبرى من اجل انقاذ الشعب العراقي واستتباب الامن وارساء الاستقرار النسبي.
رمز الخبر: ۲۱۰۹۷
تأريخ النشر: 07 September 2014
شبكة تابناك الاخبارية: اشار الرئيس الايراني، حسن روحاني، الى ان الشعب العراقي بذل ويبذل قصارى جهوده لمواجهة الارهاب، وأكد ان ايران قدمت خدمة كبرى لاستتباب الامن في العراق.

وقال روحاني في كلمة القاها في حرم الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام في مدينة مشهد المقدسة، ان منطقة الشرق الاوسط تواجه ظروفا صعبة، واضاف: في هذه الظروف يواجه المسلمون وعشاق اهل البيت عليهم السلام في العراق وسوريا ولبنان وفلسطين وفي سائر الدول كليبيا واليمن حروبا داخلية وتدخلات القوى الاجنبية، وقد قامت الحكومة بخطوات كبرى وضمن حل المشكلات الداخلية، من اجل ارساء الاستقرار في المنطقة.

ولفت الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية قدمت خدمة كبرى من اجل انقاذ الشعب العراقي واستتباب الامن وارساء الاستقرار النسبي.

واضاف: ان الشعب العراقي بذل ومازال قصارى جهوده لمواجهة الجماعات الارهابية، ولولا دعم ايران حكومة وشعبا وخاصة قائد الثورة الاسلامية، فبالتأكيد لما كنا نشهد في هذه الفترة استتباب الامن نسبيا في العراق وسوريا.رئيس جمهور اضافه كرد: مردم

وتابع: ولولا همة الشعب الايراني ودعم الجمهورية الاسلامية الايرانية، لما كنا نشهد اليوتم انتصار اهالي غزة على الكيان الاسرائيلي المجرم القاتل للاطفال، ولما كنا نشهد استتباب الامن نسبيا في سوريا ولبنان، فهذا هو ثمرة جهود الشعب الايراني العظيم وهمته.

وشدد روحاني على ضرورة التمسك بالوحدة الوطنية، الامر الذي يساعدنا في اداء المسؤولية الجسيمة الملقاة على عواتقنا.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار