۱۷۱مشاهدات
"إن الهدف من اختيار مقاتل غربي لتنفيذ عملية ذبح الصحفي الأمريكي جيمس فولي، هو عرض صورة أن شابا أوروبيا أو غربيا أعدم أمريكيا، كما أنه يعد في الوقت نفسه محاولة لجعل الآخرين خارج سوريا يشعرون بالانتماء للدولة الإسلامية، وأنه يمكنهم فعل أي شيء لدعم التنظيم داخل بلادهم".
رمز الخبر: ۲۱۰۸۲
تأريخ النشر: 06 September 2014
شبكة تابناك الاخبارية: قال منشق سوري عن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" إن الهدف الأول والأساسي للتنظيم هو تأسيس دولة إسلامية في العالم العربي، ومن ثم التمدد نحو الدول الأخرى.

وأوضح المنشق، في تصريح خاص لتليفزيون شبكة "سي إن إن" الأمريكية،اليوم الخميس، أن المقاتلين الأجانب بمجرد انضمامهم لصفوف التنظيم يعتبرون بلادهم "كافرة" وينبغي قتالها، وإذا وجدوا فرصة سينفذون هجمات في بلادهم.

وأضاف "إن الهدف من اختيار مقاتل غربي لتنفيذ عملية ذبح الصحفي الأمريكي جيمس فولي، هو عرض صورة أن شابا أوروبيا أو غربيا أعدم أمريكيا، كما أنه يعد في الوقت نفسه محاولة لجعل الآخرين خارج سوريا يشعرون بالانتماء للدولة الإسلامية، وأنه يمكنهم فعل أي شيء لدعم التنظيم داخل بلادهم".

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار