۲۱۳مشاهدات
وشدد علي أن شعار الحسين (ع) يمكن ان تلخيصه بدولة عادلة لمواطنين احرار ، وشدد على ان رسالة الحسين وثورة الحسين تدفع للدفاع عن حقوق متكافئة لجميع المواطنين بعيداً عن المشاريع الطائفية والعنصرية والسياسية الضيقة والفئوية المحدودة.
رمز الخبر: ۲۰۹۱
تأريخ النشر: 17 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: شدد رئيس المجلس الاعلى لاسلامي العراقي سماحة السيد عمار الحكيم، علي رغبة الشعب العراقي بحكومة تسير علي نهج الحسين (ع) لتشكيل دولة عادلة.

ویذکر أن السيد الحكيم اعلن ذلك في الخطاب الذي القاه بالحشود المليونية التي تجمعت في ساحة جامع الخلاني والشوارع المحيطة به اذ تميز التجمع بحضور مختلف شرائح الشعب العراقي وبمختلف الاعمار.

و قد القى سماحة السيد رئيس المجلس الاعلى كلمة هامة بالمناسبة اكد خلالها على ان رسالة الحسين هي رسالة الحياة هي رسالة المشروع الالهي، رسالة الصلاح والاصلاح التي خرج من اجلها الحسين وضحى بكل وجوده وبأهل بيته وبأصحابه لارساء مقاييس العدل والانصاف في هذه الامة.

و أوضح قائلا "ان رسالتنا اليوم، ان نقف على مائدة الحسين لنستذكر الصلاح ونشيع الاصلاح في بناء تجربتنا وواقعنا ".

و أوضح سماحته ان الامام الحسين (ع) رفع شعار الاصلاح وكان جاداً وصادقاً وحينما ساوموه في ان يتخلى عن اهذا الشعار ويحصل على الامتيازات ابى ذلك وقال مقولتة الشهيرة " هيهات منا الذلة ".

وشدد علي أن شعار الحسين (ع) يمكن ان تلخيصه بدولة عادلة لمواطنين احرار ، وشدد على ان رسالة الحسين وثورة الحسين تدفع للدفاع عن حقوق متكافئة لجميع المواطنين بعيداً عن المشاريع الطائفية والعنصرية والسياسية الضيقة والفئوية المحدودة.

و قال "ان المواطنين على اختلاف توجهاتهم وافكارهم لابد ان تكون لهم فرص متكافئة وحظوظ متساوية في ادارة شؤون بلادهم وفي الخدمات وفي الرفاه وفي كل شيء".

و تابع سماحته قائلا "ان رسالة الحسين وثورة الحسين تدفعنا للدفاع عن حقوق متكافئة لجميع المواطنين بعيداً عن المشاريع الطائفية والعنصرية والسياسية الضيقة والفئوية المحدودة المواطنون على اختلاف توجهاتهم وافكارهم لابد ان تكون لهم فرص متكافئة وحظوظ متساوية في ادارة شؤون بلادهم وفي الخدمات وفي الرفاه وفي كل شيء ".

و شدد قائلا " ان الوئام الوطني والاخوة والمحبة والايثار انما هي اسس مهمة لتحقيق النجاح في أي عمل ولابد من بذل قصارى جهودنا لتحقيق هذه الاجواء وتنقية المناخ العام في بلادنا ".

و عبّر سماحة السيد عمار الحكيم عن تمنياته قائلا " نتمنى ان نشهد حكومة تنتهج نهج الامام الحسين نهج الرسول (ص) نهج علي (ع) نهج الصحابة الاطهار نهج اهل البيت (ع) في تحقيق دولة عادلة لمواطنين احرار ونشد على يد دولة رئيس مجلس الوزراء الاخ نوري المالكي في النهوض بهذه المسؤولية الثقيلة والمسؤولية الوطنية والتاريخية ونجدد دعمنا الكامل لنجاح هذه الحكومة ضمن السياقات والالويات والاطار الحسيني ".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار