۳۳۳مشاهدات
معتبراً أن 'الضمان الأساسي من أجل الوصول إلي حل في لبنان هم اللبنانيون أنفسهم'. مشدداً علي 'ضرورة التماسك والتكاتف والتضامن بين جميع الطوائف اللبنانية خصوصا في هذه المرحلة التي يمر بها لبنان'.
رمز الخبر: ۲۰۷۱
تأريخ النشر: 13 December 2010
شبکة تابناک الأخباریة: أكد السفير الإيراني في لبنان غضنفر ركن آبادي أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تدعم كل المساعي التي من أجل خير لبنان ليكون بلداً عزيزاً حراً ومستقلاً.
   
جاء ذلك في تصريح أدلي به السفير ركن آبادي بعد زيارته لرئيس الحكومة اللبنانية الأسبق سليم الحص اليوم الاثنين مطمئناً إلي صحته، ومهنئاً بسلامته بعد فترة علاجية أمضاها خارج لبنان.

وأفاد تقرير لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء – إرنا من بيروت أن اللقاء كان مناسبة للبحث في العلاقات الثنائية والتطورات الراهنة علي الساحتين المحلية والإقليمية.

وأوضح السفير ركن آبادي للصحافيين أن لقاءه والحص 'تطرق إلي آخر التطورات علي الساحتين اللبنانية والإقليمية، إضافة إلي تطور العلاقات الثنائية بين لبنان والجمهورية الإسلامية الإيرانية لاسيما بعد الزيارة الأخيرة لرئيس مجلس الوزراء سعد الحريري إلي إيران'.

ورداً عن سؤال عن المساعي الجارية لحل الأزمة اللبنانية في ظل المشاورات الرباعية لسفراء إيران وسوريا والسعودية ومصر، قال السفير ركن آبادي: 'إن البيان الذي صدر عن هذا اللقاء الرباعي أكد أن الوصول إلي أي حل يجب أن ينطلق من اللبنانيين أنفسهم، وما نقوم به مع البلدان الواقعة ضمن هذه المنطقة هو محاولة لتقديم المساعدة للبنان لاجتياز المرحلة الحالية التي يمر فيها في أسرع وقت ممكن'.

وأكد قائلاً: 'إن المسعي السوري-السعودي يصب في هذا المنحي، ونحن رحبنا في هذا المسعي، وندعم كل المساعي التي تبذل لخير لبنان حتي يكون بلدا عزيزا ومستقلا وسيدا'.

وشدد السفير ركن آبادي علي أنه لا يزال علي تفاؤله حيال إمكانية التوصل إلي حل للأزمة الراهنة في لبنان. معتبراً أن 'الضمان الأساسي من أجل الوصول إلي حل في لبنان هم اللبنانيون أنفسهم'. مشدداً علي 'ضرورة التماسك والتكاتف والتضامن بين جميع الطوائف اللبنانية خصوصا في هذه المرحلة التي يمر بها لبنان'.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار