۲۹۷مشاهدات
و من البديهي أن الجمهورية الاسلامية الايرانية ستستخدم كل امكاناتها القانونية للدفاع عن حقوق المواطنين الايرانيين في خارج البلد بمافيها كندا ولذا تهيب بهم الي عدم السفر الي هذا البلد نظرا للمواد التي تم الاشارة اليها اعلاه.
رمز الخبر: ۲۰۴۲
تأريخ النشر: 12 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: حذرت وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية المواطنين الايرانيين من السفر الي كندا بسبب التمييز الذي تتعامل به السلطات هناك مع المواطنين الايرانيين.

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس أن الوزارة أشارت الي مقتل الفتي الايراني «يزدان غياثي» في مدينة اوتاوا الكندية ووجهت التعاليم التالية للمواطنين الايرانيين:-

1- ان موجة التصدي للاسلام والتخويف من ايران شهدت في كندا نموا كبيرا للغاية مما تركت آثارها علي تعامل بعض الاوساط الحكومية وغيرها بينها اعتقال وابعاد المواطنين الايرانيين بذرائع مختلفة منها عدم متابعة‌ السيرة‌ القانونية لحوادث القتل التي تعرض لها هؤلاء المواطنون.

2- القانون المدني للجمهورية الاسلامية الايرانية لايقر حمل جنسيتين فيما طال التمييز الايرانيين الذين يحملون جواز سفر كندي وواجهوا مشاكل في هذا البلد.

3- ان اداء الشرطة الكندية أظهر بأنها تفتقد الارادة أو القدرة الكافية لمتابعة الجرائم التي تعرض لها أبناء الجالية الايرانية هناك حيث توجد جنح قتل تعرض لها الايرانيون فيما لم تسفر المتابعة الجدية لهذا الامر عن نتيجة ليتم القبض علي المجرمين.

4- ان نسبة الجرائم والجنح شهدت ارتفاعا كثيرا للغاية في كندا ولذا فإنه من الطبيعي أن يتعرض المسافرون الايرانيون الي القتل بسبب التمييز الذي تعتمده الشرطة الكندية.

5- لقد لقي العشرات من الاشخاص مصرعهم في كندا خلال الاعوام الاخيرة بيد الشرطة التي استخدمت ضدهم الهراوات الكهربائية حيث تعاملت مع المتظاهرين بمنتهي العنف والشدة في النصف الثاني من العام الميلادي الجاري.

و من البديهي أن الجمهورية الاسلامية الايرانية ستستخدم كل امكاناتها القانونية للدفاع عن حقوق المواطنين الايرانيين في خارج البلد بمافيها كندا ولذا تهيب بهم الي عدم السفر الي هذا البلد نظرا للمواد التي تم الاشارة اليها اعلاه.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: