۳۵۲مشاهدات
آية الله نوري همداني:
واشار الي الاهمية التي يوليها الاسلام في قضية الابتعاد عن اتخاذ اي موقف متشنج ازاء الاعداء وقال ان الاسلام لايجيز اي موقف متشنج والقبول بالهيمنة علي المجتمع الاسلامي والحكومة القائمة عليه ويدعو للحضور بقوة امام الاعداء واستعراض الحزم والاقتدار معهم .
رمز الخبر: ۱۹۸۲
تأريخ النشر: 09 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: اشاد المرجع الديني آية الله حسين نوري همداني (احد المراجع الدينية في قم جنوب طهران) بالمواقف الحازمة لامين المجلس الاعلي للامن القومي سعيد جليلي خلال المحادثات مع مجموعة الست في جنيف واعتبر الموقف الشجاع بانه اكد المواقف القوية للنظام .
   
واضاف آية الله نوري همداني في تصريحات له خلال لقائه حشدا من كوادر جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية، ان هذا الموقف والدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الايراني اكد في الحقيقة المواقف الحازمة للنظام الاسلامي امام شعوب العالم .

واشار الي الاهمية التي يوليها الاسلام في قضية الابتعاد عن اتخاذ اي موقف متشنج ازاء الاعداء وقال ان الاسلام لايجيز اي موقف متشنج والقبول بالهيمنة علي المجتمع الاسلامي والحكومة القائمة عليه ويدعو للحضور بقوة امام الاعداء واستعراض الحزم والاقتدار معهم .

ولفت الي نيل البلاد احدث التقنيات والتقدم في كافة المجالات ومنها الطاقة النووية وانتاج خلايا المنشأ وقال انه لا يمر يوم الا وتبث هذه الاخبار علي الصعيد العالمي .

واشار الي الاطماع والروح السلطوية للقوي الاستكبارية وعلي راسها الولايات المتحدة وقال، ان اميركا اليوم تشعر بحقد عميق ازاء الشعب الايراني والسبب يتمثل بالمقاومة والصمود ازاء الغطرسة حيث ان اميركا كانت ترغب وتحلم بالهجوم علي ايران قبل غزوها افغانستان والعراق لكن شجاعة الشعب الايراني وجهوزية القوات المسلحة ردعها عن هذا الفعل ما غير كافة مخططاتها وسياساتها المشؤومة .

واعتبر الايمان والاهتمام بالقيم الاسلامية الاصيلة وخاصة ثقافة الشهادة بانها السبب الرئيس لنجاح الشعب الايراني في مواجهة مؤامرات الاعداء .

واردف ، ان ثقافة الجهاد والشهادة بين اوساط المجتمع وخاصة جيل الشباب قد تمأسست ولهذا السبب لا تجرؤ اميركا علي شن هجوم علي ايران .

ولفت الي ان السبب وراء الذل والخنوع الاميركي والهزائم المتتالية التي منيت بها يعود الي فقدانها لثقافة التضحية والشهادة 'وان اميركا قد هزمت باستمرار وستلحق بها الهزائم مستقبلا' .

واعتبر رفع مستوي الجهوزية الدفاعية للمجتمعات والبلدان الاسلامية من التوجيهات التي يامر بها الاسلام وضرورياته .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار