۲۴۸مشاهدات
وأكد وزير الخارجية المصري دعم مصر للحكومة اللبنانية وإلتزامها بدعم الإستقرار السياسى فى لبنان، والحفاظ على وحدة وسيادة الدولة اللبنانية، معربا عن ثقته فى قدرة قوات الأمم المتحدة العاملة فى جنوب لبنان (اليونيفيل) على لعب دورها فى تهدئة الموقف فى الجنوب وإحتواء الإشتباكات، ومنع تكرار الخروق الإسرائيلية فى المستقبل.
رمز الخبر: ۱۵۹
تأريخ النشر: 03 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: أدانت كل من سوريا ومصر العدوان الإسرائيلي على الجيش والأراضي اللبنانية، في أعقاب الاشتباكات الجارية في بلدة (العديسة) اللبنانية بين الجيش اللبناني والجيش الإسرائيلي.

واتصل الرئيس السوري بشار الأسد هاتفيا الثلاثاء بنظيره اللبناني ميشال سليمان أعرب فيه عن وقوف سورية إلى جانب لبنان (الشقيق) ضد الاعتداء السافر الذي شنته إسرائيل على الأراضي اللبنانية.

وذكرت وكالة الانباء السورية (سانا) أن الأسد اعتبر أن هذا الاعتداء يبرهن من جديد أن إسرائيل تسعى دائما لزعزعة الأمن والاستقرار في لبنان والمنطقة. كما أعلن مصدر رسمي سوري مسؤول أن سورية تدين بقوة العدوان الإسرائيلي السافر على الأراضي اللبنانية.

ونقلت (سانا) عن المصدر أن هذا العدوان يعكس قلق إسرائيل من بوادر الاستقرار الذي يشهده لبنان بعد القمة الثلاثية التاريخية التي عقدت في بيروت يوم الجمعة الماضي.

وأضاف إن سورية إذ تؤكد وقوفها إلى جانب لبنان الشقيق في التصدي لهذا العدوان الغاشم تطلب من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي التدخل لإدانة ووقف هذا العدوان.

وفي السياق، أجرى وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط اتصالا برئيس الوزراء اللبنانى سعد الحريرى للاطلاع على تطورات الموقف فى أعقاب الإشتباكات التى جرت فى بلدة العديسة اللبنانية بين الجيش اللبنانى والجيش الإسرائيلى والتأكيد على تضامن مصر الكامل مع الحكومة اللبنانية فى مواجهة الخروقات الإسرائيلية للسيادة اللبنانية.

وذكر أبوالغيط أن مصر ترفض بشكل قاطع أى إنتهاك للسيادة اللبنانية، وتدين الخروقات الإسرائيلية للقرار 1701، وشدد على ضرورة إحترام القرار ووقف الإشتباكات فورا وضبط النفس ومنع أى تدهور للموقف.

وأكد وزير الخارجية المصري دعم مصر للحكومة اللبنانية وإلتزامها بدعم الإستقرار السياسى فى لبنان، والحفاظ على وحدة وسيادة الدولة اللبنانية، معربا عن ثقته فى قدرة قوات الأمم المتحدة العاملة فى جنوب لبنان (اليونيفيل) على لعب دورها فى تهدئة الموقف فى الجنوب وإحتواء الإشتباكات، ومنع تكرار الخروق الإسرائيلية فى المستقبل.

وكان مصدر لبناني قد أكد لوكالة الأنباء الألمانية أن عشر قذائف مدفعية إسرائيلية سقطت الثلاثاء قرب نقطة للجيش في بلدة العديسة الحدودية.

وأضاف أن جميع وحدات الجيش في الجنوب في حالة تأهب قصوى.

وأشار إلى أنه تم رصد دبابة إسرائيلية داخل الأراضي اللبنانية وأن المواجهات بدأت بعد محاولة الجيش الإسرائيلي قطع بعض الأشجار داخل الأراضي اللبنانية.

ويذكر أن جنديين لبنانيين قتلا وأصيب جنديان إسرائيليان في الاشتباكات الدائرة في جنوب لبنان.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: