۲۹۳مشاهدات
ونسبت وكالة الأنباء الألمانية إلى مصدر لبناني قوله إن جميع وحدات الجيش اللبناني بالجنوب وضعت في حالة تأهب قصوى، وأضافت أن قوات حفظ السلام الأممية العاملة بالحدود اللبنانية الإسرائيلية حاولت تهدئة الموقف بين الطرفين، ودعتهما لضبط النفس.
رمز الخبر: ۱۵۶
تأريخ النشر: 03 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: استشهد ثلاثة جنود لبنانيين وجرح أربعة آخرون ومدني في اشتباكات اندلعت ظهر اليوم بين الجيشين اللبناني والإسرائيلي على الحدود بين البلدين، وأسفرت أيضا عن ثلاثة جرحى على الأقل من الجيش الإسرائيلي.
 
وأفادت مراسلة الجزيرة في لبنان سلام خضر أن الاشتباكات بدأت بعد أن دخلت دورية عسكرية إسرائيلية إلى الأراضي اللبنانية، فحاول الجيش اللبناني منعها وتبادلا إطلاق النار.
 
وأضافت المراسلة أن الجيش الإسرائيلي قصف مواقع عسكرية للجيش اللبناني في بلدتي العديسة والطيبة جنوبي البلاد، مما أدى إلى حرق ناقلة عسكرية تابعة للأخير.
 
وأصاب القصف الإسرائيلي بالإضافة إلى مواقع الجيش اللبناني منزلين في بلدة العديسة، كما حلقت مروحيات أباتشي عسكرية إسرائيلية في سماء البلدات اللبنانية الجنوبية.
 
إدانة من الرئيس
وأدان الرئيس اللبناني ميشال سليمان القصف الإسرائيلي واعتبره خرقا للقرار الأممي 1701 الذي توقفت بموجبه الحرب الإسرائيلية على لبنان صيف 2006.
 
وشدد سليمان على وجوب "التصدي لأي خرق إسرائيلي مهما كانت التضحيات" داعيا الأمم المتحدة إلى التدخل وتحمل مسؤولياتها.
 
ونسبت وكالة الأنباء الألمانية إلى مصدر لبناني قوله إن جميع وحدات الجيش اللبناني بالجنوب وضعت في حالة تأهب قصوى، وأضافت أن قوات حفظ السلام الأممية العاملة بالحدود اللبنانية الإسرائيلية حاولت تهدئة الموقف بين الطرفين، ودعتهما لضبط النفس.
 
وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن صاروخا واحدا على الأقل من نوع كاتيوشا أطلق من جنوب لبنان ظهر اليوم على شمال إسرائيل، لكن الشرطة الإسرائيلية نفت ذلك.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: