۴۲۴مشاهدات
واضاف الحكيم "من مدرسة الكوفة تاسست مدرسة بغداد لقربها المكاني وورثتها فيما بعد قبل ان تعود اليها في القرن الرابع الهجري على يد الشيخ الطوسي (ره)."
رمز الخبر: ۱۲۷۵۷
تأريخ النشر: 23 May 2013
شبكة تابناك الاخبارية: تحت شعار الكوفة عاصمة الولاية اقامت الامانة الخاصة لمزار ميثم التمار (رض) مهرجانها السنوي الاول بمناسبة اتخاذ الكوفة عاصمة للخلافة الاسلامية في الثاني عشر من شهر رجب في سنة 36 للهجرة النبوية الشريفة.

وقال الأمين الخاص لمزار ميثم التمار (رض) الشيخ خليفة الجوهر في تصريح لوكالة نون "ان تاريخ اتخاذ الكوفة عاصمة للدولة الاسلامية غائب او مغيب ومن هذا المنطلق ارتأت الامانة الخاصة لمزار ميثم التمار (رض) ان تجعل من هذا اليوم وهو 12 رجب حيث كان دخول سيد الاوصياء الامام علي (ع) الى الكوفة يوم 11 رجب واتخذها يوم 12 رجب من سنة 36 للهجرة النبوية الشريفة عاصمة للدولة الاسلامية."

من جهته الدكتور المؤرخ حسن عيسى الحيكم قال "ان اتخاذ الامام (ع) الكوفة عاصمة للدولة الاسلامية كان منعطفا تاريخيا كبيرا لهذه المدينة التي تحولت الى مدرسة اشعاع فكري وحضاري وعلمي تشع نورا وثقافة ، فكانت مدرسة الكوفة من تاسيس الامام علي (ع) الذي وضع لبناتها الاول ثم ورث الامام الصادق (ع) هذه المدرسة وحولها الى جامعة علوم اسلامية وانسانية وعلمية مختلفة يشد لها الرحال من مختلف اصقاع العالم."

واضاف الحكيم "من مدرسة الكوفة تاسست مدرسة بغداد لقربها المكاني وورثتها فيما بعد قبل ان تعود اليها في القرن الرابع الهجري على يد الشيخ الطوسي (ره)."
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: