۱۹۵مشاهدات
وكان وزراء الثقافة في الدول الإسلامية اختاروا في اجتماعهم بالعاصمة الأذربيجانية باكو في شهرأغسطس عام 2009 مدينة النجف عاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2012.
رمز الخبر: ۱۲۶۴۸
تأريخ النشر: 25 May 2013
شبكة تابناك الاخبارية: يسابق مجموعة من الخطاطين في محافظة النجف العراقية الزمن للانتهاء من كتابة أطول نسخة من القرآن الكريم في العالم، استعدادا لدخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

ويشرف على الخطاطين الذين يحصلون على أجر بسيط مقابل عملهم لجنة التأليف والتوثيق والنشر التابعة لوزاة الثقافة العراقية.

قال الخطاط حسين الخرسان إن "هذه النسخة من القرآن الكريم عبارة عن مصحف شريف بطول خمسة أمتار ونصف متر وبعرض متر واحد يتم فيه استخدام تسعة أطنان من الورق بطول 13 ألف متر".

وأشار إلى أن أربعة خطاطين يعملون بهذا المشروع منذ نحو عام واستطاعوا حتى الآن كتابة مايقارب ثلث القرآن الكريم، كما أن العمل تأخر قليلا بسبب بعض الظروف التي صادفتهم مثل الانقطاعات المستمرة في التيار الكهربائي إلا أنهم مستمرون في العمل على قدم وساق للانتهاء من كتابة هذه النسخة العظيمة من القرآن الكريم رغم نصيحة الأطباء بعدم الجلوس لساعات طويلة للكتابة.

وأضاف الخرسان أن أربعة أشخاص وهو أحدهم يعملون أكثر من 15 ساعة في اليوم لإعداد هذه النسخة العملاقة من القرآن الكريم حيث يقوم أحدهم بتخطيط الصفحة والثاني بكتابة الكلمات والثالث بوضع الحركات على الحروف أما الرابع يقوم بنقش الزخارف الإسلامية حول الآيات القرآنية.

يشار إلى أن هذه النسخة من القران الكريم كان العمل جاري فيها من أجل الاعلان عنها خلال الاحتفال بإطلاق مشروع "النجف عاصمة الثقافة الاسلامية" في يوليو من العام الماضي إلا أن رئاسة الوزراء العراقية قررت تأجيل هذا المشروع إلى حين اكتماله.

يذكر أن أكبر نسخة من القرأن الكريم بموسوعة غينيس هي بطول 170 سم وعرض 400 سم من اعداد الخطاط الايراني علي رضا ستاري من مدينة اصفهان الايرانية.

وكان وزراء الثقافة في الدول الإسلامية اختاروا في اجتماعهم بالعاصمة الأذربيجانية باكو في شهرأغسطس عام 2009 مدينة النجف عاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2012.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: