۵۹۸مشاهدات
قائد الثورة الاسلامية:
هذا لا يعني حصر هذه القضية في اساليب البحث الغربية، بل يجب خلق ابتكارات ذكية الى جانب الاستفادة من هذه الاساليب.
رمز الخبر: ۱۲۵۸۷
تأريخ النشر: 13 May 2013
شبكة تابناك الاخبارية: أكد قائد الثورة الاسلامية، اية الله السيد علي الخامنئي، ان "أدب المقاومة والثورة الاسلامية جعلنا نستغني عن الادب المستورد"، وذلك خلال استقباله اليوم الاثنين اعضاء مكاتب أدب المقاومة وأدب الثورة الاسلامية في الدائرة الفنية التابعة لمنظمة الاعلام الاسلامي.

واعتبر آية الله السيد علي الخامنئي، ان ايجاد حركة عظيمة وملهمة في مجال أدب المقاومة والثورة الاسلامية وكذلك الحيلولة دون تحقيق مآرب بعض التيارات المعادية للثورة الاسلامية لتهميش مفاهيم الثورة الاسلامية وحقائقها، بأنهما ميزتان هامتان وبارزتان لنشاطات الدائرة الفنية بمنظمة الاعلام الاسلامي، وأكد: ان هذه الحركة الرائدة والمؤثرة جعلت البلاد تستغني عن الأدب المستورد.

واشار سماحة آية الله الخامنئي الى ان بعض التيارات التي تتسمى بالثقافة تبذل مساعي من اجل قلب واخفاء وكتم الملحمة الكبرى والعظيمة للثورة الاسلامية والقضايا المرتبطة بها، لافتا الى ان تبيين المساحة المعرفية والمعنوية العظيمة المنبثقة من الثورة الاسلامية من قبل الفنانين الملتزمين، غيرت الوتيرة الخاطئة الموجودة في نتاجات المثقفين والاكتفاء بالنتاجات المترجمة، وأدت الى الاستغناء في تقديم النتاجات القيمة والفاخرة في مختلف المجالات الادبية والفنية.

وأكد سماحته ضرورة تعزيز جانب الابحاث في مجال أدب المقاومة وأدب الثورة الاسلامية، واضاف: هذا لا يعني حصر هذه القضية في اساليب البحث الغربية، بل يجب خلق ابتكارات ذكية الى جانب الاستفادة من هذه الاساليب.

واشار قائد الثورة الاسلامية الى اهمية اسلوب (التاريخ الشفهي) في تدوين النتاجات الادبية في مجال أدب المقاومة والثورة الاسلامية، ولفت الى ضرورة ايلاء الاهتمام بحقوق المؤلفين والمنتجين في هذا المجال، واضاف: ان دور المدونين للنتاجات الى جانب الرواة هو بمنزلة المعالجة الفنية التي تصقل النتاج الفني، لذلك من الضروري ايلاء الاهتمام بمؤلفي هكذا نتاجات فنية.

وأكد سماحته على ضرورة القيام بدراسة تطبيقية مقارنة بين الدفاع المقدس وسائر الحروب المعاصرة، وكذلك مقارنة كبرى الثورات العالمية مع الثورة الاسلامية في ايران، لافتا الى ان الثورة الاسلامية ومقارنة مع سائر الثورات الكبرى في العالم، تحظى بعمق وقوة وفاعلية اكبر، الا انها وخلافا لسائر الثورات الكبرى، لم يتم تناولها بالقدر اللازم، وينبغي زيادة النتاجات في تدوين الكتب التاريخية والروايات وما شابه ذلك.

وقدم قائد الثورة الاسلامية الى المعنيين في مكاتب أدب المقاومة وأدب الثورة الاسلامية في الدائرة الفنية التابعة لمنظمة الاعلام الاسلامي، بعض التوجيهات في هذا المجال كان من اهمها: التخطيط لنشر نتاجات جيدة مكتوبة عن الاعمال الفنية، التوزيع الواسع والمبرمج للنتاجات، ضرورة ترجمة النتاجات الجيدة لأدب المقاومة والثورة الى اللغات الاجنبية، ادخال أدب المقاومة والثورة الى الاجواء الجامعية، ضرورة تكريم النتاجات القيمة والعناصر البارزة الفاعلة في مجال أدب المقاومة والثورة الاسلامية.

وفي بداية اللقاء، قدم عدد من الاعضاء المعنيين في مكاتب أدب المقاومة وأدب الثورة الاسلامية، وجهات نظرهم في هذا المجال.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار