۲۴۳مشاهدات
وأضاف أن "العراق حكومة وبرلمان ليس مع أي طرف في الصراع الحاصل في سورية لأننا نعتبره شأنا داخليا وعلى السوريين حل مشاكلهم بأنفسهم...ظاهرة قتال شباب عراقيين في سورية حالات فردية وليست منظمة".
رمز الخبر: ۱۲۵۶۶
تأريخ النشر: 20 May 2013
شبكة تابناك الاخبارية: قال نائب شيعي مقرب من رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي إن توافد شباب عراقيين إلى سورية للقتال في سورية لحماية المراقد المقدسة يعد ظاهرة "فردية وغير منظمة".

وقال النائب عباس البياتي عضو التحالف الوطني بقيادة رئيس الحكومة نوري المالكي  إن "الأحداث الجارية في سورية تؤثر على الواقع العراقي سياسيا وأمنيا وعلى القوى السياسية العمل على الحد من الآثار السلبية".

وأضاف أن "العراق حكومة وبرلمان ليس مع أي طرف في الصراع الحاصل في سورية لأننا نعتبره شأنا داخليا وعلى السوريين حل مشاكلهم بأنفسهم...ظاهرة قتال شباب عراقيين في سورية حالات فردية وليست منظمة".

وذكر أن "سياسة الدولة قائمة على الحياد وعدم التدخل في شؤون الدول الداخلية أما الحالات الفردية فلا نشجع عليها...الحكومة تسعى لتأمين الحدود من أجل عدم السماح بتهريب السلاح أو الأفراد إلى الأراضي السورية بأي شكل من الأشكال".

وأوضح البياتي: "ليس هناك أشخاص منظمون يقاتلون إلى جانب الجيش السوري النظامي لكن هناك أشخاص يحمون الأماكن المقدسة وبالتالي هم ليسوا جزءا من النظام السوري ونحن نمنع عبور أي فرد من أراضينا إلى الأراضي السورية".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: