۳۹۴مشاهدات
إمام الجمعة‌ المؤقت في طهران:
و اعتبر عضو فقهاء مجلس امناء الدستور في خطبة صلاة الجمعة التزام ايران بمبدأ الحوار دليلا علي صدقها وشفافيتها في برنامجها مؤكدا أن بعض الدول وبدل الالتزام بهذا المبدأ عمدت الي اصدار قرار الحظر الاحادي الجانب ضد الشعب الايراني وأثبتت عدم حسن نواياها.
رمز الخبر: ۱۱۳
تأريخ النشر: 30 July 2010
شبکة تابناک الأخبارية: دعا إمام الجمعة‌ المؤقت في طهران آية الله الشيخ محمد امامي كاشاني أبناء الشعب الايراني الي توحيد الصفوف لمواجهة تحديات اعداء الاسلام.

وقد أعلن آية الله امامي كاشاني ذلك في خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت اليوم في باحة جامعة طهران التي غصت بالمصلين.

و أشار سماحته الي الحظر الاقتصادي الذي يفرضه الغرب ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية وشدد علي ضرورة الحفاظ علي توحيد الصفوف أمام الاعداء الذين يريدون اركاع الشعب الايراني عبر فرض الحظر ضده والاستسلام لمطاليبه.

و أشار آية الله امامي كاشاني الي قرب حلول الذكري السنوية لإقامة أول صلاة جمعة في طهران بعد انتصار الثورة الاسلامية بإمامة آية الله السيد محمود الموسوي الطالقاني طاب ثراه وأشاد بشخصية‌ هذا العالم الديني المجاهد الذي أمضي معظم حياته في سجون النظام الملكي المقبور.

و تحدث امام الجمعة المؤقت في طهران عن أهمية صلاة‌ الجمعة في توحيد صفوف الامة الاسلامية بالاضافة الي دورها الوحدوي في مواجهة المسلمين المشاكل السياسية والاقتصادية والثقافية التي يواجهها المسلمون في العالم كافة.

و تطرق سماحته الي موضوع البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده الجمهورية الاسلامية الايرانية وأكد استعدادها للحوار بهذا الشأن كما جاء علي لسان وزير الخارجية منوتشهر متكي الذي اعلن التزام ايران بالاتفاق الذي تم التوصل اليه في وقت سابق.

و اعتبر عضو فقهاء مجلس امناء الدستور في خطبة صلاة الجمعة التزام ايران بمبدأ الحوار دليلا علي صدقها وشفافيتها في برنامجها مؤكدا أن بعض الدول وبدل الالتزام بهذا المبدأ عمدت الي اصدار قرار الحظر الاحادي الجانب ضد الشعب الايراني وأثبتت عدم حسن نواياها.

و خاطب سماحة آية الله امامي كاشاني الاستكبار العالمي قائلا "ان قراراتكم التي اصدرتموها لن تؤدي سوي الي زعزعة الامن والاستقرار في ربوع العالم ولن تدر عليكم بأي نفع أبدا".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: