۳۰۳مشاهدات
وأوضح ان "هذا الحديث لا اساس له من الصحة، ولو كان صحيحا لما نهضت ايران هذا النهوض الكبير. فإيران استطاعت مواجهة العالم وتحقيق انجازات علمية لم تستطع مصر او تركيا تحقيقها".
رمز الخبر: ۱۱۲۱۳
تأريخ النشر: 14 January 2013
شبکة تابناک الأخبارية: قال المستشار المصري الدمرداش العقالي أحد القيادات الشيعية في مصر ورئيس محكمة إستئناف القاهرة السابق ان الاشاعات عن اضطهاد الاقلية السنية في ايران لا تستند الى اي دليل، وذلك في اشارة الى اقامة مؤتمر ما يسمى "نصرة الشعب الأهوازى" نظمته عدد من هيئات وأحزاب مصرية قبل ايام.

واضاف الدمرداش في تصريحات لمراسل وكالة انباء فارس بالقاهرة، ان "الحديث عن الاقلية السنية في ايران بانها تتعرض للإضطهاد وتخصيص مؤتمر لذلك، لايسنده اي دليل وشأنهم شأن الشيعة، يتمتعون بكل الحقوق والمواطنة في ايران"، مشيرا الى أن "السنة في ايران كانت لهم يد في نجاح الرئيس احمدي نجاد في الانتخابات، فضلا عن انهم مساهمون في الحركة السياسية ولهم عضو في مجلس الشورى الاسلامي". 

وأوضح ان "هذا الحديث لا اساس له من الصحة، ولو كان صحيحا لما نهضت ايران هذا النهوض الكبير. فإيران استطاعت مواجهة العالم وتحقيق انجازات علمية لم تستطع مصر او تركيا تحقيقها". 

واشار الى ان توجه تركيا ودول الخليج الفارسي الى الإستعانة بالدول الاوروبية والناتو والدول المسيحية وغيرها على الرغم من ان ايران دولة مسلمة مثلهم، هي "محاولة عمياء من اناس عاجزين عن مجابهة ايران"، مؤكدا دور ايران في المستقبل في السياسة العالمية وحمايتها لمصالح دول الخليج الفارسي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: