۳۷۲مشاهدات
واعتبر الطحاوي أن نتائج الانتخابات معروفة مسبقا مها ادعت الحكومة نزاهة وشفافية الانتخابات، وقال "النواب القادمون من تركيبة الدولة ولا تربطهم صلة بالشعب وحقوقه".
رمز الخبر: ۱۱۱۵۰
تأريخ النشر: 07 January 2013
شبکة تابناک الأخبارية: قال "عبد شحادة" الملقب بأبي محمد الطحاوي القيادي في التيار السلفي الجهادي الأردني، إن الديمقراطية بمفهومها حكم الشعب للشعب مخالفة لشرع الله . وأضاف الطحاوي لموقع "عمون" الإلكتروني الأردني- الأحد بأن مفهوم الديمقراطية "هو حكم الشعب للشعب" وهو أول مخالفة لشرع الله كون الحكم لله وليس للشعب.

واعتبر الطحاوي أن الانتخابات الحالية مخالفة للدين الإسلامي وهي حرام شرعا كون مجلس النواب يسن قوانين وتشريعات مخالفة لشرع الله تعالى. وانتقد البرامج الانتخابية التي يطرحها المرشحون والكتل الوطنية، ورأى "أن الشعارات الانتخابية من المستحيل تطبيقها على أرض الواقع كون النائب في مجلس النواب لا يملك من أمره شيئاً".

وطالب الطحاوي بمقاطعة الانتخابات كون المشاركة فيها "حراماً- شرعاً - ومخالفة للدين لاختياره مشرعا من دون الله"، على حد قوله.

واعتبر الطحاوي أن نتائج الانتخابات معروفة مسبقا مها ادعت الحكومة نزاهة وشفافية الانتخابات، وقال "النواب القادمون من تركيبة الدولة ولا تربطهم صلة بالشعب وحقوقه".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: