۷۲۹مشاهدات
۱
وأوضح أن قائمته لا تقرع طبول الحرب ضد إيران ولكنها ترفض بشكل قاطع تدخلاتها، وأضاف "لقد طلبنا من القادة العرب والاجانب الذين لهم علاقة مع ايران ان يطلبوا من المسؤولين في طهران عدم التدخل بالشأن العراقي وان يترك القرار للارادة العراقية".
رمز الخبر: ۱۱۱۵
تأريخ النشر: 30 September 2010
شبکة تابناک الأخباریة: إتهم رئيس القائمة "العراقية" إياد علاوي إيران بتعطيل تشكيل حكومة في العراق، وطالب طهران والقوى الدولية والاقليمية بعدم التدخل في هذا الشأن، مؤكدا أن قائمته لن تدخل في أي شراكة مع حكومة يرأسها نوري المالكي، المستميت من أجل الاستمرار في المنصب.

وانتقد علاوي والقيادي بقائمته صالح المطلك، عقب مباحثاتهما في دمشق مع الرئيس السوري بشار الأسد إصرار بعض الدول الإقليمية والغربية على مصادرة ما وصفاه "حق الشعب العراقي" في إدارة شؤونه.

ورفض علاوي بشكل قاطع التدخل في الشأن العراقي سواء أكان من دولة صديقة او عدوة، مشددا على أن إيران من القوى الاقليمية التي تدخلت وتتدخل في الشأن العراقي.

وأوضح أن قائمته لا تقرع طبول الحرب ضد إيران ولكنها ترفض بشكل قاطع تدخلاتها، وأضاف "لقد طلبنا من القادة العرب والاجانب الذين لهم علاقة مع ايران ان يطلبوا من المسؤولين في طهران عدم التدخل بالشأن العراقي وان يترك القرار للارادة العراقية" موضحا "أن هذا الامر تمت مناقشته مع الرئيس الاسد وتحدثنا بشكل مفصل عن العقد التي تتحكم بالمشهد العراقي".

وفي الأثناء وصل إلى دمشق أيضا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قادما من طهران، حيث مازال يدرس، لإجراء مباحثات مع المسؤولين السوريين، ولقاء إياد علاوي، لعقد صفقة ما حول التشكيل الحكومي.
آراء المشاهدين
لايمكن نشره: ۰
قيد الاستعراض: ۰
المنتشرة: ۱
مجهول
|
-
|
۲۳:۵۸ - ۱۳۸۹/۰۷/۰۸
اعتقد ان تصريحات علاوي كاذبة فهو ومن معه من البعثيين كالافاعي لايمكن ان نؤمن جانبه وجانب البعثيين الصداميين الذي احتواهم بقائمته فهم يكنون العداء لايران الاسلام ولا امان لمن لا امانة له هؤلاء لم يعرفوا الصدق بحياتهم طول حكمهم الاسود في العراق وما جلبه من مئاسي على العراقيين فلا تأمنوا مكرهم ومن يأمن للبعثيين كمن يأمن لافعى كوبرا تحت وسادته
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: